الجمهورية الجديدة
  • ايام
    • :

بتثبيت سعر الفائدة.. لماذا خالف البنك المركزي المصري البنوك التي رفعت؟


الخميس 23 يونية 2022 | 07:01 مساءً
فلوس
فلوس
العقارية

قرر البنك المركزي المصري في اجتماعه اليوم الخميس 23 يونيو الجاري، تثبيت سعر الفائدة على الإيداع والإقراض، بعد توقعات الكثير برفع سعر الفائدة عقب قرار الفيدرالي الأمريكي قبل أيام.

وقررت لجنة السياسة النقدية للبنك المركزي المصري في اجتماعها اليــوم، تثبيت سعري عائدي الإيداع والإقراض لليلة واحدة وسعر العملية الرئيسية للبنك المركزي عند 11.25%، و12.25%، و11.75%، على الترتيب، كما تم تثبيت سعر الائتمان والخصم عند 11.75%.

قرار البنك المركزي بتثبيت سعر الفائدة خالف توقعات الكثير، الذين ظنوا رفعها مثل العديد من الدول العربية التي أعلنت رفع السعر تماشيا مع قرار الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي قبل أيام، على رأسها مصرف الإمارات المركزي.

كان مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي رفع أسعار الفائدة على الأموال الفيدرالية 75 نقطة أساس لتصل إلى 1.75%، وذلك ضمن نهج السياسة التشددية التي يسير عليها المركزي الأمريكي لمواجهة معدلات التضخم التي بلغت مستوياتها الأعلى منذ 40 عاماً.

وجاء على رأس تلك البنوك، المركزي الإماراتي الذي قرر رفع "سعر الأساس" على تسهيلات الإيداع لليلة واحدة بـ 75 نقطة أساس، وذلك اعتباراً من يوم الخميس الماضي 16 يونيو الجاري، بينما قرر المصرف المركزي الإبقاء على السعر الذي ينطبق على اقتراض سيولة قصيرة الأجل من المصرف المركزي من خلال كافة التسهيلات الائتمانية القائمة عند 50 نقطة أساس فوق سعر الأساس.

المركزي السعودي

وقام البنك المركزي السعودي، برفع معدل اتفاقيات إعادة الشراء "الريبو" بمقدار 0.5% من 1.75% إلى 2.25%، موضحا أن قرار رفع الفائدة يأتي اتساقا مع هدفه بالمحافظة على الاستقرار النقدي والمالي، وفي ضوء التطورات المحلية والعالمية، ورفع المركزي السعودي معدل اتفاقيات إعادة الشراء المعاكس "الريبو العكسي" بمقدار 0.5% من 1.25 إلى 1.75%.

المركزي الكويتي

قرر بنك الكويت المركزي رفع سعر الخصم بواقع ربع نقطة مئوية إلى 2.25%.، مقررا إجراء تعديل بنسب متفاوتة في أسعار التدخل في السوق النقدي المطبقة حاليًا على جميع آجال هيكل سعر الفائدة، ويشمل ذلك عمليات إعادة الشراء (الريبو)، وسندات وتوّرق بنك الكويت المركزي، ونظام قبول الودائع لأجل، وأدوات التدخل المباشر، بالإضافة إلى أدوات الدين العام.

المركزي البحريني

وافق مصرف البحرين المركزي تحركات الفيدرالي الأمريكي برفع سعر الإيداع لودائع الليلة الواحدة 75 نقطة أساس إلى 2.25%.. وقال المصرف تم رفع سعر الفائدة على ودائع الليلة الواحدة من 1.50% إلى 2.25%، ورفع سعر الفائدة على الودائع لفترة أربعة أسابيع من 2.50% إلى 3.25%. هذا بالإضافة إلى رفع سعر الفائدة الذي يفرضه المصرف المركزي على مصارف قطاع التجزئة مقابل تسهيلات الإقراض من 3.00% إلى 3.75%".

المركزي القطري

قرر مصرف قطر المركزي، رفع سعر فائدة المصرف للإيداع (QCBDR) بمقدار 75 نقطة أساس ليصبح 2.25%، فيما رفع سعر فائدة الإقراض من المصرف (QCBLR) بمقدار 50 نقطة أساس ليصبح 3.25%.، مشيرا إلى رفع سعر إعادة الشراء "الريبو" بمقدار 75 نقطة أساس ليصبح 2.50%.

وترى لجنة السياسة النقدية للبنك المركزي المصري، أن التطورات العالمية والناتجة عن الأزمة الروسية والأوكرانية هي صدمات عرض أولية خارجة عن نطاق عمل السياسة النقدية على الرغم من أن تلك الصدمات قد تؤدي إلى تخطي معدلات التضخم المستهدفة والمعلن عنها مسبقاً.

وستواصل اللجنة تقييم تأثير قراراتها على توقعات التضخم وتطورات الاقتصاد الكلي على المدى المتوسط آخذة في الحسبان قراراتها خلال الاجتماعين السابقين برفع أسعار العائد الأساسية، مؤكدة أن تحقيق معدلات تضخم منخفضة ومستقرة على المدى المتوسط هو شرط أساسي لدعم القوة الشرائية للمواطن المصري وتحقيق معدلات نمو مرتفعة ومستدامة. كما تؤكد اللجنة على أن أسعار العائد الحالية تعتمد بشكل أساسي على معدلات التضخم المتوقعة وليس المعدلات السائدة.

وسوف تتابع اللجنة عن كثب كافة التطورات الاقتصادية ولن تتردد في تعديل سياستها لتحقيق هدف استقرار الأسعار على المدى المتوسط.