الجمهورية الجديدة
  • ايام
    • :

كيف أنقد المشروع القومى للصوامع مصر من تداعيات الحرب الروسية؟..انفوجراف


الخميس 17 مارس 2022 | 02:00 صباحاً
ندى الجزيري

 

  

تمر سلسلة إمدادات الغذاء العالمية بأزمة حبوب كبيرة،

جراء تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية، نظرا لأن كلا من البلدين يستحوذان على

الحصة الكبرى في زراعة القمح وتصديره لمختلف بلدان العالم، مما يجعل العالم على

بوادر أزمة عالمية، نتيجة نقص واردات القمح، إلا أن مصر أعلنت أن لديها مخزون

استراتيجى يكفى لنهاية العام الجارى، وترصد جريدة "العقارية" أهم أسباب الاكتفاء

الذاتي لمصر من محصول القمح في السطور التالية:

 

1.            

المشروع

القومى للصوامع كان بمثابة طوق نجاة لسد احتياجات المصريين من القمح خلال الأزمة

الراهنة.

2.            

كانت

الطاقة الاستيعابية للقمح لا تتجاوز 1.5 مليون طن قبل الشمروع.

3.            

بعد

المشروع تضاعفت الطاقة الاستيعابية وزيادة السعة التخزينية.

4.            

مشروع

التوسع الأفقي الذي ساهم في زيادة مساحة القمح لتصل لأكثر من 3.65 مليون فدان هذا

العام

5.            

يبدأ

موسم حصاد القمح  في ابريل القادم وهناك

توقعات  بوصول الإنتاجية الى  10 ملايين طن.