الجمهورية الجديدة
  • ايام
    • :

عاجل | «الصحة»: متحور «أوميكرون» يهدد المتعافين بالإصابة مجددا


الاربعاء 19 يناير 2022 | 02:00 صباحاً
آدم إبراهيم

خلال اجتماع مجلس الوزراء، اليوم، برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، قدم الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، القائم بأعمال وزير الصحة والسكان، تقريراً حول آخر المستجدات الخاصة بفيروس كورونا، والموقف الوبائي على المستويين المحلي والعالمي، إلى جانب الموقف الحالي لتعاقد وتوريد واستهلاك اللقاحات المضادة للفيروس.

وشدد الدكتور مصطفى مدبولي على أنه لا دخول للمنشآت الحكومية لغير الملقحين، مؤكدا على ضرورة متابعة تنفيذ هذه القرارات، مشيرا إلى أن الدولة وفرت جميع أنواع اللقاحات، وهناك ملايين الجرعات تملكها الدولة حاليا. 

وأشار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، القائم بأعمال وزير الصحة والسكان، في مستهل التقرير إلى الموقف الوبائي لفيروس كورونا على المستوى المحلي، موضحاً نسب ومعدلات التغير في الإصابات بالفيروس، والتي سجلت ارتفاعا ملحوظا مؤخرا على مستوى محافظات الجمهورية، متناولاً الموقف الحالي لحركة الإشغال لمستشفيات الفرز والعزل المخصصة لتقديم الخدمات للحالات المصابة بالفيروس، من خلال العزل الصحي أو العلاجي لها.

وخلال التقرير تناول الدكتور خالد عبدالغفار، نسبة العينات الإيجابية لفيروس كورونا التي تم عمل تسلسل جيني لها من المواقع المختارة والترصد الروتيني في الفترة من نوفمبر 2021 وحتى 15 يناير الجاري، والتي أظهرت زيادة نسبة انتشار متحور «أوميكرون»، مشيراً كذلك إلى الحالات المسجلة للمتحور «أوميكرون» على قاعدة البيانات العالمية «GISAID»، ونسب تواجدها في كل دولة مقارنة بالمتحورات الأخرى.

ولفت الوزير إلى التقرير الصادر عن منظمة الصحة العالمية حول مقارنة المتحور «أوميكرون» بباقي المتحورات، والأعراض التي تظهر على المصاب به، مؤكدا على أن التقرير أوضح أن متحور «أوميكرون» يصاحبه زيادة في معدل الانتشار، ونقص احتمالية الدخول للمستشفيات وشدة المرض، فضلاً عن زيادة احتمالية الاصابة مرة أخرى للحالات التي تم اصابتها بمتحور «أوميكرون»، كما أكد استمرار اختبار «PCR» في الكشف عنه.

وتطرق الوزير إلى نتائج فحص الإنفلونزا والكورونا في برنامج ترصد الأمراض الشبيهة بالإنفلونزا بالمواقع المختارة بالـ«PCR» حسب الأسابيع الوبائية لعام 2020 وحتى الأسبوع الوبائي الثاني من عام 2022 والمنتهي في 15 يناير الجاري.

وأشار الدكتور خالد عبدالغفار إلى الموقف الحالي لتعاقد وتوريد واستهلاك اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، موضحاً أن إجمالي كميات اللقاحات التي تم توريدها حتى الآن وصلت إلى 132.105.180 جرعة من مختلف اللقاحات سواء تامة الصنع، أو مواد خام تصنيع محلي، وفي هذا الصدد أوضح الوزير أن إجمالي من تلقوا الجرعة الأولى من اللقاح بلغ 36.678.132 جرعة، فيما بلغ إجمالي الجرعة الثانية 24.194.692 جرعة، و489.752 جرعة تنشيطية، وبهذا يصبح إجمالي الجرعات المستهلكة التي تم التطعيم بها حتي الآن 61.362.576 جرعة، مشيراً إلى أن هناك نحو 70.742.604 جرعات متاحة.

ونوه الدكتور خالد عبدالغفار خلال العرض إلى اتفاقية التعاون التى تم توقيعها بين الشركة القابضة للقاحات والمستحضرات الحيوية «فاكسيرا» وشركة «سينوفاك بيوتيك»، لإنشاء مجمع تبريد لوجيستي مميكن بالكامل داخل مجمع مصانع فاكسيرا بمدينة 6 أكتوبر لحفظ اللقاحات والطعوم والمواد الخام، وذلك على مساحة نحو 3200 م2، وبطاقة استيعابية تصل إلى 150 مليون جرعة، وبنظام تحكم آلي وكذا أنظمة مراقبة الكترونية وأنظمة مراقبة الحرارة على مدار الـ 24 ساعة، موضحاً أنه من المتوقع الانتهاء من المشروع خلال 6 أشهر من تاريخ توقيع الاتفاقية.