جولة «العقارية» ترصد: معدلات نمو كبيرة فى القروض الشخصية

08 - 12 - 2019 وفاء محمود ابراهيم

شهدت القروض الشخصية معدلات نمو كبيرة خلال عام 2019 مدعوماً بالانخفاضات المتتالية لسعر الفائدة؛ حيث عمل البنك المركزى المصرى على خفض أسعار الفائدة بمقدار 4.5 % منذ بداية العام الحالى، وإلى 6.5 % منذ بداية عام 2018، وتوقع مصرفيون أن تشهد القروض الشخصية معدلات نمو كبيرة خلال عام 2020، لاسيما فى ظل الانخفاضات المتوقعة لسعر الفائدة خلال الفترة المقبلة بواقع 2 % على أقل تقدير مع استمرار معدلات التضخم فى الانخفاض.

وخلال جولة لـ "العقارية" داخل أروقة الفروع تم رصد أسعار الفائدة على القروض الشخصية والتى تتراوح بين 17 % و27 % متناقصة، كما تتراوح فترات السداد بين 12 شهرًا و120 شهرًا كحد أقصى، وذلك فى العديد من البنوك، ويصل الحد الأدنى لقيمة القرض 5 آلاف جنيه، وبحد أقصى يصل إلى مليون جنيه حسب الدخل الشهرى للعميل؛ حيث يشترط بكل البنوك ألا يتخطى القسط الشهرى 35 % من إجمالى الدخل الشهرى للعميل وفقًا وتعليمات البنك المركزى المصرى.

وتبين خلال الجولة أن المصاريف الإدارية التى تطبق على القروض الشخصية تتراوح بين 1.5 % و3 % من قيمة القرض، ويتم تحديدها حسب فترة سداد القرض، فكلما ارتفعت فترة السداد ارتفعت المصاريف الإدارية، علمًا بأن سعر الفائدة على القرض الشخصى يختلف من عميل لآخر حسب الضمانات المقدمة للعميل فيحصل العميل على أقل سعر للفائدة فى حال تحويل الراتب الشهرى على البنك الذى يحصل منه على القرض أو بضمان وديعة أو شهادة ادخارية للعميل، أما بخلاف ذلك فيحصل العميل على القرض بسعر عائد مرتفع.

ورصدت الجولة توجه العديد من البنوك العاملة فى السوق المصرى إلى تنوع منتجات القرض الشخصى بحيث يلبى جميع احتياجات العملاء ما بين قروض تعليمية وقروض صحية وقروض الأندية وغيرها.

وتجدر الإشارة هنا إلى أن سعر العائد على القرض الشخصى بالبنك الأهلى المصرى يصل إلى 17.25 % فى حال تحويل الراتب الشهرى، فى حين يصل إلى 19 % فى حال عدم تحويل الراتب، وتتراوح المصاريف الإدارية بين 2 % و3 % من قيمة القرض وتختلف حسب فترة سداد القرض.

كما يتراوح سعر الفائدة على القرض الشخصى ببنك القاهرة بين 19% و19.5% وذلك فى حال تحويل مرتب العميل على البنك، وتتراوح بين 22 % و23 % بدون تحويل المرتب، ويصل الحد الأقصى لفترات السداد 72 شهرًا.

وبالنسبة للبنك التجارى الدولى، فيتراوح سعر الفائدة على القرض الشخصى بين 17.5 % و27 % حسب الجدارة الائتمانية للعميل والضمانات المقدمة، ويصل الحد الأدنى لقيمة القرض 5 آلاف جنيه فى حين يصل الحد الأقصى إلى القرض مليون جنيه، وتتراوح فترات السداد بين 12 شهرًا و120 شهرًا، كما تتراوح المصاريف الإدارية على القرض بين 1.5 % و2 % حسب ضمانات العميل المقدمة للقرض.

وخلال جولة "العقارية" داخل فرع البنك العربى الأفريقى تبين أن سعر الفائدة على القرض الشخصى يصل إلى 18.5% وتتراوح فترات السداد بين 12 شهرًا و120 شهرًا، ويصل الحد الأدنى لقيمة 15 ألف جنيه، والحد الأدنى للراتب الشهرى للعميل 3 آلاف جنيه، وفى حالة الحصول على قرض شخصى بضمان وديعة أو شهادة ادخارية فيحصل العميل على قرض بفائدة ترتفع عن فائدة الوديعة أو الشهادة بنحو 4 %.

وتعليقًا على ذلك، أكد عمرو جاد الله، نائب رئيس مجلس إدارة البنك العقارى المصرى العربى، أن مصرفه عمل على البدء فى تفعيل نشاط التجزئة المصرفية منذ مارس 2019، وذلك بعد إعداد البنية التحتية والتكنولوجية والبشرية اللازمة لتفعيل هذا النشاط، وبالفعل تمكّن البنك العقارى خلال 7 أشهر من الوصول بحجم محفظة القرض الشخصى إلى مليار جنيه ويتنوع القرض الشخصى المقدم من البنك العقارى بين قرض مدرستى وقرض النوادى والقرض التعليمى، ويستهدف البنك طرح منتج قرض الصحة قريبًا، كما يستهدف البنك خلال عام 2020 طرح قرض السيارة.

وأضاف أن 80 % من حجم التمويل الموجه للقرض الشخصى هى قروض بضمان شهادات ادخارية وودائع، والـ 20 % الأخرى قروضًا للموظفين وأصحاب المهن الحرة، ويضع البنك العقارى قطاع التجزئة المصرفية على رأس أولوياته خلال الفترة المقبلة لاسيما تخفيض البنك المركزى المصرى لأسعار الفائدة مرات متتالية، الأمر الذى سينعكس بالإيجاب على معدلات نمو القروض داخل القطاع المصرفى.

من جانبه، أكد حازم حجازى، نائب رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة، أن تخفيض سعر الفائدة على الإيداع والإقراص لمرات متتالية سينعكس إيجابيًا على معدلات الإقراض داخل الجهاز المصرفى؛ حيث إن تخفيض سعر الفائدة يساعد البنوك على زيادة حجم استثماراتها وتوسعاتها فى السوق المصرية، إضافة إلى زيادة الاستثمار المباشر.

وأشار إلى أن حجم قروض الأفراد بالقطاع المصرفى وصل إلى 350 مليار جنيه، ومن المتوقع تحقيق المزيد من معدلات النمو خلال الفترة القادمة، موضحًا أن محفظة التجزئة المصرفية بالبنك تصل إلى نحو 25 مليار جنيه، ويستهدف البنك الوصول بمحفظة التجزئة المصرفية بنهاية العام إلى 26 مليار جنيه، لافتًا إلى أن إجمالى محفظة تمويل السيارات بالبنك بنهاية أكتوبر بلغ 1.7 مليار جنيه.

وقال علاء فاروق، الرئيس التنفيذى للتجزئة المصرفية والفروع بالبنك، إن محفظة القروض الشخصية تستحوذ على النصيب الأكبر من محفظة التجزئة المصرفية بالبنك الأهلى المصرى، حيث بلغت محفظة التجزئة المصرفية لدى البنك الأهلى المصرى نحو 81.3 مليار جنيه بنهاية سبتمبر 2019.

 وأوضح أن منتج القروض الشخصية يلبى كل احتياجات العملاء ما بين تمويل التعليم، والزواج وتشطيب الوحدات السكنية، والرحلات السياحية، واشتراكات الأندية... إلخ، مستهدفًا شرائح عديدة من العملاء من موظفى شركات القطاع الحكومى، والأعمال العام، وشركات البترول، والشركات المساهمة الخاصة المدرجة بالبنك، وكذلك أصحاب الأعمال والمهن الحرة.

وأضاف أنه يمكن للعميل الحصول على التمويل بضمان تعهد جهة العمل بتحويل المرتب أو القسط أو دون اشتراط تعهد جهة العمل بالتحويل، وبمدة سداد للتمويل حتى عشر سنوات بدون ضامن مع تأمين مجانى على الحياة والعجز الكلى.

وقال إن برامج السداد، تتنوع فيما بين أقساط شهرية ثابتة أو متصاعدة ارتباطًا بالزيادات السنوية التى تحدث لدخول الموظفين، بالإضافة إلى إمكانية الاقتراض بضمان الشهادات والأوعية الادخارية للعميل بفترة سداد تصل إلى ١٠ سنوات.
وأكدت هند فهمى، رئيس قطاع التجزئة المصرفية ببنك مصر، أن إجمالى حجم محفظة التجزئة المصرفية بالبنك وصل إلى 40 مليار جنيه وذلك بنهاية سبتمبر 2019، مضيفة أن القروض الشخصية تستحوذ على 32.2 مليار جنيه من إجمالى محفظة التجزئة المصرفية، متوقعة أن يحقق قطاع التجزئة المصرفية معدلات نمو كبيرة خلال الفترة المقبلة.