البنك الزراعى يستهدف خفض التعثر إلى 2%.. وخطة لتدشين 1200ماكينة صراف آلى

18 - 11 - 2019

كشف تامر جمعة نائب رئيس مجلس إدارة البنك الزراعى المصرى عن استهداف البنك إطلاق 3ملايين «كارت فلاح» خلال عام 2020، لتغطية مختلف محافظات الجمهورية، وتدعيم الكارت بخدمات يمكن تفعيلها من خلاله.

وأضاف أن الهدف الرئيسى من إطلاق الكارت هو تحقيق التنمية الزراعية بتوجيه الدعم لها من خلاله، وبذلك يتم التأكد من أن الأموال المستخدمة يتم توجيهها إلى الأغراض المحددة لها وليس لأى أغراض أخرى.

وأشار إلى أن كارت ميزة شهد إقبالًا كبيرًا من العملاء، حيث وصل إلى 180 ألف كارت خلال فترة وجيزة من طرحه، لافتًا إلى أن البنك يسعى للوصول بعدد كروت ميزة إلى حوالى مليون كارت خلال الفترة المقبلة، مرجعًا ذلك إلى تميز كارت ميزة عن باقى الكروت بأنه متاح للجميع.

وأوضح أن البنك يقوم حاليًا بإعادة هيكلة الشركة الزراعية بالاستعانة بشركة متخصصة من الخارج للعمل على تنفيذ التغيرات المطلوبة أهمها الحوكمة وتطوير الأداء وإضافة منتجات جديدة مثل الأسواق المتنقلة والمشتركة والزراعة التعاقدية، وفى إطار ذلك تم عمل مناقصة بين عدد من الشركات لاختيار أنسب العروض المتاحة وفقًا للشروط المالية والفنية، كما تم تشكيل لجنة متخصصة مكونة من خبراء من البنك الزراعى والمركزى، وعدد من الخبراء الزراعيين.

وأشار إلى أن تمويل البنك للمشروعات متناهية الصغر يزيد على 60% من إجمالى المحفظة الكلية بقيمة تمويلية بلغت 31مليار جنيه حتى 30/9/2019، موضحًا أن البنك استطاع أن يحقق النسبة المحددة من البنك المركزى لتمويلات المشروعات المتوسطة والصغيرة والمقرر لها 20 % من المحفظة الكلية.

وأضاف أن البنك استطاع أن يتقدم بخطى واسعة فيما يتعلق بمحفظة التعثر، حيث شهدت انخفاضًا ملحوظًا وصلت إلى 3.2مليار جنيه مقابل 5مليارات جنيه بداية توليه المنصب، موضحًا أن معدل التعثر انخفض خلال الفترة الماضية بنحو 1.3مليار جنيه، وأن البنك يسعى إلى استمرار الجهود للتخلص من محفظة التعثر من خلال خفضها لتصل إلى 2% تقريبًا خلال الفترة المقبلة مقابل 3.5% حاليًا.

وتابع: «نسعى إلى تطوير البنية التكنولوجية بالبنك من خلال العمل على استبدال 85 ماكينة صراف آلى تم استهلاكها بالكامل، إلى جانب وضع مشروع تدشين 1200 ماكينة صراف آلى جديدة فى كل فروع البنك، ومن المقرر أن يتم البدء بإنشاء 400 ماكينة خلال العام المالى الجارى.