الإثنين 24 ,يناير ,2022
أخبار عاجلة

بيان حاسم من «التعليم» بشأن تعطيل الدراسة: «القرار في يد تلك الجهة»

بيان حاسم من «التعليم» بشأن تعطيل الدراسة: «القرار في يد تلك الجهة»

حرصت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني على توضيح كافة الحالات الخاصة بتعطيل الدراسة خاصة في حالات الطقس السيء أو بعد ظهور ما يسمى بمتحور فيروس كورونا الجديد، مشددة على أنها حريصة على التنسيق الكامل مع جميع المديريات التعليمية والإدارات للوقوف على سير العملية التعليمية وحل أي مشكلات تواجه الطلاب والمعلمين.

ومن جانبه كشف مصدر مسؤول بوزارة التربية والتعليم، أنه لا توجد أي نية حتى الآن لتعطيل الدراسة في مصر بسبب ظهور متحور فيورس كورونا الجديد في أفريقيا أو تقلبات الطقس، موضحاً أن تعطيل الدراسة بسبب كورونا هو أمر يعود إلى اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كورونا، أما التعطيل في المحافظات بسبب الطقس السىء أمر يعود إلى المحافظين بالتنسيق مع مديرية التربية والتعليم.

وأضاف المصدر في تصريحات صحفية، أن الدراسة تسير بصورة منتظمة حتى الآن في جميع المدارس، موضحاً أنه تم تشكيل غرفة عمليات مركزية في الوزارة لمتابعة سير الدراسة في المدارس بالتنسيق مع جميع المحافظات، مؤكداً أنه في حالة حدوث تعطيل للدراسة في مصر يجب على جميع الطلاب الاستفادة من كافة المنصات التعليمية التي وفرتها وزارة التربية والتعليم.

كما شدد على أن المنصات التعليمية تعتبر عنصر أساسي للطلاب لمذاكرة المقررات الدراسية في حالة تعطيل الدراسة في مصر، موضحاً أن هذه المنصات تتمثل في منصة حصص مصر التعليمية ومنصة بنك المعرفة ومحتوى نجوى والبث المباشر ومنصة إدارة التعلم وقناة مدرستنا التعليمية، وأن هذه المنصات تشمل مجموعة من الخبراء المتخصصين في شرح المقررات الدراسية.

وأكدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، أن إدارات التنسيق بالمديريات والإدارات التعليمية هي إدارة مستقلة بذاتها ولا يلزم مراحل التعليم التدخل في عمل جميع إدارات التنسيق ولا التوقيع على النشرات الخاصة بهم أو المكتبات، وعمل هذه الإدارات يتم اعتماده من مدير التعليم العام بالمديرية.


موضوعات متعلقة