مساحة اعلانية

"ماريوت هيلز" تطرح أولى مشروعاتها السياحية باستثمارات 300 مليون جنيه

Article


تستعد مجموعة "ماريوت هيلز" المتخصصة فى إنشاء المدن المستدامة حول العالم لطرح أولى مشروعاتها السياحية بالمدينة المستندامة فى منطقة الساحل الشمالى للمصريين والأجانب، متمثلا فى 200 منزل فندقى مخصص لاستقطاب السياح الأجانب الأوروبين بنسبة 70% والمصريين بنسبة 30%.

وتنشأ "ماريوت هيلز" أول مدينة مستدامة فى مصر والأكبر فى الشرق الأوسط وشمال افريقيا، فى الكيلو 83 فى منطقة الساحل الشمالى، وفقا لنظام الاكو سيتى (المزرعه السويسريه) تحتوى وفقا لأحدث أساليب الإستدامة فى العالم ببنية تحتية وتكنولوجية ذاتية بدأ من الكهرباء والمياة وحتى حظر استخدام البلاستيك بالمدينة.   

وأكد محمد شاهين مدير القطاع التجارى بالمجموعة، بأن إجمالى التكلفة الإستثمارية للمشروع تقدر بحوالى 300 مليون جنيه، حيث تم التعاقد مع شركات سياحه أوروبيه عريقه، لمدد طويله لتنظيم رحلات السياح الاوروبين  إلى المدينه المستدامة طوال أشهر السنة.

وأوضح شاهين، بأنه سيتم بيع عدد 100 منزل فندقى فقط بنظام الملكيه الكامله مع العميل مع احتفاظ الشركة بادارة الفندق، وسيتم توزع عوائد الفندق وفقا للنظام الفنادق المعمول به فى أوروبا، كما نستهدف من خلال ذلك الطرح فئة المستثمرين لما توفره الشركه من مناخ و تسهيلات كبيره يشجع على الاستثمار فى أول مدينة مستدامة فى مصر.

وتتنوع استثمارات "ماريوت هيلز" فى المدينه المستدامة ما بين الاستثمارات  الرياضيه  المتمثله فى قريه رياضيه مخصصه فى اقامه المعسكرات للأنديه و المنتخبات و استثمارات ترفيهيه متمثله فى غابه ترفيهيه للاطفال مصممه على النظام الاوروبى، وأيضا مدينه للسيارات هى الأولى من نوعها فى مصر تقام فيها سباقات السيارات و الموتوسيكلات  و العاب و أنشطه اخرى متنوعه خاصه بهذا المجال و ذلك بخلاف قريه للتراث الاوروبى تضم مركز للجاليات و القنصليات الأجنبيه لتنظيم المؤتمرات و الإحتفالات الخاصه.

بالاضافه الى الاستثمارات فى مجالات طبيه وصحيه متعدده استغلالا  لموقع المدينه المميز ببصمة الكربون بالهواء هي الاقل فى مصر لتنشئ منطقه مخصصه لاستقبال الاجانب فى سن التقاعد و تقديم الخدمات الطبيه و الرعايه الصحيه لهم و منطقه طبيه خاصه بالرعايه بالمرأه بشكل لاول مره يتم تطبيقه فى مصر ومركز علاج اصابات الملاعب و التأهيل الملحق بالقريه الرياضيه وذلك بخلاف مركز طبى خاص بسكان المدينه.