مساحة اعلانية

المدن الجديدة تستحوذ على رغبات المقبلين على الزواج

Article

رصدت «العقارية» أسعار الوحدات السكنية التى تناسب أصحاب الدخول المتوسطة من الشباب، وذلك تلبية لطلبات العملاء الباحثين عن وحدات سكنية متوسطة المساحة فى المدن الجديدة، خاصة بعد الارتفاع المبالغ فيه فى أسعار الوحدات السكنية بالكمبوندات خلال آخر عامين.

وأوضحت شركات التسويق العقارى، أن السوق العقارى شهد رواجًا ملحوظًا بسبب دخول فصل الصيف والذى يبحث فيه الشباب عن وحدات سكنية نظرًا لاقتراب مواعيد زواجهم وارتباطهم بمواعيد محددة، فيتجهون للشقق بنظام الاستلام الفورى عن طريق دفع مقدم 50 % من القيمة الإجمالية للشقة.

3.400 جنيه سعر المتر السكنى بحدائق الأهرام

قال عماد حمدى مدير مشروعات شركة أبراج العقارية، إن متوسط سعر المتر السكنى فى منطقة حدائق الأهرام يبلغ 3.400 جنيه للشقق الخلفية والجانبية، و3.800 جنيه للواجهة.

وأضاف حمدى، فى تصريحات لـ«العقارية»، أن أنظمة بيع الشقق يمكن حصرها فى نظامين فقط: الأول هو نظام الاستلام الفورى عن طريق دفع نصف ثمن الشقة والنصف الآخر يكون بالتقسيط لمدة عامين، لافتًا إلى أن النظام الثانى وهو الخاص بالشقق تحت الإنشاء ويكون التسليم فيه بعد 8 شهور بمقدم 40 %، بالتقسيط على ثلاث سنوات.

وأشار إلى أن معظم أنظمة البيع فى منطقة حدائق الأهرام تكون حسب النظام الثانى الخاص بالشقق تحت الإنشاء بالتقسيط على ثلاث سنوات؛ وذلك للتسهيل على الشباب، لأن مقدم الشقة فى هذا النظام يكون يسيرًا كما أن الأقساط فى متناول الجميع.

وأكد أن جميع المساحات متاحة للشباب من 80 مترًا وحتى 200 متر لجميع الشقق (خلفى وجانبى وواجهة)، لافتًا إلى أن حركة البيع والشراء كانت متذبذبة خلال الفترة الماضية، مما دفع معظم الشركات لتقديم العديد من العروض على أسعار الشقق السكنية لجذب العملاء.

وأوضح أن ارتفاع سعر الأرض تسبب فى عزوف الشركات عن بناء الفيلات فى المنطقة، منوهًا أن سعر أرض مساحة 1000 متر يبلغ 10 ملايين جنيه، مما جعل أصحاب الفيلات القديمة يقومون بهدمها لبناء عمارة سكنية تباع بطريقة تجارية بعيدًا عن الزحام

قال محمود أبوالعلا مدير مبيعات بشركة ثمار العقارية، إن الشاب المقبل على الزواج يحتاج لمكان هادىء يتمتع بكل الخدمات، وبعيدًا عن الزحام، موضحًا أن أغلب الشباب فى الوقت الحالى يتجهون إلى المدن الجديدة التى تتمتع بالهدوء والخصوصية.

وأضاف أبو العلا، لـ «العقارية»، أن متوسط سعر الشقة فى المدن الجديدة كمنطقتى حدائق «الأهرام وأكتوبر» يبلغ 350 ألف جنيه للمساحات الصغيرة وذلك بأنظمة سداد مختلفة، يدفع الشاب 50 % من المبلغ الكلى للاستلام الفورى، مؤكدًا على ضرورة أن يكون للشاب دخل شهرى ثابت يساعده على تغطية قيمة الأقساط المتبقية، سواء كانت الأقساط شهرية أو على دفعات ربع سنوية.

وأوضح أن منطقتى حدائق أكتوبر وحدائق الأهرام يعتبران من أفضل الأماكن السكنية التى تناسب الشباب متوسطى الدخل فى مقتبل حياتهم.

وأشار إلى أن الشركات العقارية فى منطقتى حدائق «أكتوبر والأهرام» يقدمون تسهيلات متعددة تناسب كل المتطلبات التى يبحث عن أغلب الشباب، بالإضافة إلى أن تنوع مساحات الوحدات السكنية يساهم فى تحديد سعر الوحدة وبالتالى يستطيع الشاب أن يختار المساحة وفقًا لاحتياجاته وقدرته المادية.

وتابع: حياة الكمبوندات تناسب فئة قليلة من الشباب لأن الأسعار تتخطى المليون جنيه، لكن الغالبية العظمى من الشباب متوسطى الدخل تجدهم يبحثون عن الأماكن الهادئة والراقية إلى حد ما مقارنة بالأماكن الشعبية الأخرى فى باقى المناطق.

أمور يجب مراعاتها عند شراء وحدتك السكنية

قال آدم محمد، مدير مكتب آدم للاستثمار العقارى، إن العميل يجب أن ينتبه لعدة أمور عند قدومه على شراء وحدة سكنية، لتجنب حدوث تلاعب البائع أو المالك فى العقد المبرم بين الطرفين.

وأوضح محمد لـ «العقارية»، أنه فى حالات الشراء بالتقسيط يجب أن يذكر البائع فى العقد الابتدائى قيمة المقدم المدفوع وقت كتابة العقد، بالإضافة إلى كتابة تواريخ الأقساط سواء كانت شهرية أو على دفعات.

وأضاف: يجب على المشترى أن يكون منتبهًا لذكر قيمة إيصالات الأمانة فى العقد وذلك قبل التوقيع عليها، لأنها فى العادة تساوى نصف قيمة الشقة 50 % وتجاهلها قد يؤدى بالمشترى لخسارة مقدم تعاقده فى حالة وجود خلاف بينه وبين المالك.

وأشار مدير مكتب آدم للاستثمار العقارى، إلى ضرورة أن يتأكد العميل من تراخيص بناء العقار بالإضافة إلى تسجيل الأرض بالشهر العقارى، لأن شراء الوحدة السكنية بصحة التوقيع فقط لا يثبت ملكية المشترى للشقة فى هذه العمارة، لأن المحكمة لا تعترف بهذا العقد رغم إعطائها صحة توقيع للعقد.

وتابع: الأساس فى الشراء هو الأرض، وإذا لم تكن مسجلة بالشهر العقارى كأنك اشتريت "شقة فى الهواء"، وستظهر مشاكل الشقة فى حالة حدوث نزاع على الأرض فى حال وجود ورثة على سبيل المثال.

الدخل الشهرى الثابت يضمن الحصول على وحدة سكنية

نصح عدد من مديرى مبيعات شركات التسويق العقارى، الشباب المقدمين على شراء وحدات سكنية بنظام التقسيط أن يكون لديهم دخل ثابت يغطى قيمة القسط الشهرى.

وأضاف مديرو المبيعات، أن أصحاب الدخول المنخفضة من الشباب يفضل لهم ان يتجهوا إلى شقق الإيجار القديم لحين توفيق أوضاعهم وتمكنهم من شراء وحدات سكنية بنظام التمليك.

وقال محمود أبوالعلا مدير مبيعات بشركة ثمار العقارية، إن الشركات العقارية تمتلك العديد من الأنظمة التى تناسب غالبية الشباب فيما يخص أنظمة التقسيط والتحصيل، وذلك تيسيرًا على الشباب لجذب المزيد من العملاء.

وأضاف أبوالعلا، لـ«العقارية»، أن مقدم الوحدة السكنية يبدأ من 95 ألف جنيه للوحدات الصغيرة، والأقساط هى الأخرى تبدأ من 2500 جنيه، ويتم تحديد القسط طبقًا للمبلغ المدفوع فى مقدم التعاقد، مشيرًا إلى أن الدخل الشهرى الثابت يمكن الشباب من الحصول على أى شقة يحتاجونها وفقًا لقدرتهم المادية.

من جانبه قال أحمد نعمان مدير مبيعات شركة أعالى العقارية، إن الدخل الشهرى الثابت يضمن للشاب دفع الأقساط فى موعدها المحدد، ولدينا أنظمة سداد تناسب معظم دخول الشباب.

وأضاف نعمان، أن زيادة مقدم التعاقد يقلل من قيمة الأقساط الشهرية والعكس، بمعنى أنه كلما قلت القيمة المدفوعة فى المقدم زادت قيمة الأقساط فالعلاقة هنا عكسية، ويمكن للعميل أن يختار نظام يلائمه من أنظمة التسهيلات المتاحة.