مساحة اعلانية

160 مليون جنيه استثمارات أمريكية جديدة فى التكنولوجيا المصرية

Article

أعلن مستثمرون أمريكيون عن ضخ استثمارات جديدة في قطاع التكنولوجيا في مصر تقدر بحوالي 160 مليون جنيه في السوق المصري مؤكدين أن حاليا هو أفضل وقت للاستثمار في مصر.

وقال المهندس تامر هدايت المدير الاقليمي في منطقة أوروبا والشرق الأوسط لشركة " نت سينك نت ورك سيلوشنز" الامريكية  أن الشركة متخصصة في تقنية المعلومات وتصميم شبكات الاتصال وادارة الشبكات والصيانة وبرامج الامن وتطبيقاته بالاضافة الى برامج تدريبية على تقنية المعلومات للمتخصصين.

وأشار تامر هدايت الى أن الشركة لديها فروع أخري في  السعودية والامارات والاردن ولكن سيتم التركيز على السوق المصري الذي يوجد به فرص واعدة للاستثمار في قطاع التكنولوجيا والمعلومات وسيكون السوق المصري هو البوابة لدخول السوق الافريقي بشكل عام خلال الفترة القادمة .

وأكد أن بيئة الاستثمار في مصر أصبحت جاذبة بشكل كبير عن الماضي في ظل التشريعات والاصلاحات الاقتصادية التي تمت مؤخرا في مصر وأي مستثمر حاليا لديه رغبة في العمل في مصر وهذا ما جعلنا نفكر في الاتجاه الى السوق المصري.

وأضاف تامر هدايت انه من ضمن خططهم توطين صناعة التكنولوجيا في مصر من خلال نقل الخبرات الامريكية في مجال تأسيس الشبكات وتقنية المعلومات وانشاء برامج تأمين وحماية الى السوق المصري بهدف توفير العملة الصعبة وفتح أسواق جديدة .

وعن حجم استثمارات الشركة أكد تامر هدايت أنه يزيد عن 500 مليون دولار موزعة بين المركز الرئيسي للشركة في أمريكا والافرع في عدد من الدول وهي شراكة مصرية أمريكية ويبلغ حجم مبيعات الشركة سنويا حوالي بليون دولار ويعمل بها 600 عامل.