الأحد 05 ,ديسمبر ,2021
أخبار عاجلة

يوفر 4 ملايين طن منتجات غذائية.. «التموين» تفتتح مركز تطوير وسلامة الغذاء

يوفر 4 ملايين طن منتجات غذائية.. «التموين» تفتتح مركز تطوير وسلامة الغذاء

افتتح الدكتور علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية، اليوم الإثنين، أعمال مركز تطوير وسلامة الغذاء التابع للشركة القابضة للصناعات الغذائية، وذلك بحضور كل من الدكتور السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، والدكتورة نيفين جامع وزيرة الصناعة والتجارة الخارجية، و اللواء عبد الحميد الهجان، محافظ القليوبية، والدكتور حسين منصور رئيس الهيئة القومية لسلامة الغذاء، واللواء أحمد حسنين رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للصناعات الغذائية، واللواء شريف قليني نائب رئيس الشركة القابضة للصناعات الغذائية، واللواء مجدي الشاطر نائب رئيس الشركة القابضة للصناعات الغذائية، والدكتور مدحت البيومي مدير مركز تطوير وسلامة الغذائية لتطوير وسلامة الغذاء.

تكلفة تطوير المركز

ويقع مركز تطوير وسلامة الغذاء بمدينة قها بمحافظة القليوبية على مساحة 3.600 ألف متر وبتكلفة تطوير تصل إلى 90 مليون جنيه.

ومن جانبه قال الدكتور علي المصيلحي، إن الأمر لم يعد اهتمامًا بالكم في الغذاء المقدم فقط، ولكن اهتمام بالجودة وسلامة المنتج، وهو ما يعطي ثقة المواطن في المنتج المصري من خلال معامل دولية مرجعية، للتأكيد على فكرة أن الغذاء المقدم للمواطن المصري أو المصدر للخارج آمن.

الأول إقليميا

وأضاف «المصيلحي» أن المركز يعد أول مركزا إقليميا يغطي 27 محافظة، ويقدم 975 نوعا من التحاليل التي تستغرق يوما واحدا فى الفحص لكل تحليل.

وأشار إلى أن المركز يضم 9 معامل منهم «معمل متبقيات المبيدات، معمل لاختبار المعادن والمياة وهجرة المواد البلاستيكية، معمل للاختبارات البيولوجية، معمل للاختبارات الكيميائية بالاضافة إلى وحدة تقدير الهرمونات لقطاع الانتاج الحيواني والداجني، وحدة تقدير السموم الفطرية، وحدة تقدير العقاقير البيطرية، وحدة تقدير المضافات الغذائية والأحماض العضوية، بجانب وحدة كشف غش الزيوت والدهون من مصادرها النباتية أو الحيوانية، فضلا عن وحدة كشف وتقدير المحليات الصناعية».

وذكر وزير التموين أن المركز يضم وحدات تدريب مجهزة لتدريب وتأهيل العاملين في مجال الاغذية والرقابة على الأغذية، مشيرًا إلى أنه يتم أخذ العينات بشكل عشوائي من المزارعين، والصناع، والموردين، والتجار، ويتم تحليل كافة المنتجات الغذائية بدء من المياه والتربة، وصولا للمنتج النهائي.

وأكد أنه يتم فحص جميع الأغذية لسلامة وصحة 70 مليون مستحق للدعم من خلال فحص كافة السلع التموينية التى توفرها الشركة القابضة للصناعات الغذائية.

وشدد على أن المركز هو المعمل المرجعى للشركة القابضة للصناعات الغذائية للكشف عن سلامة الغذاء والمقدم للمواطنيين فى شتى أنحاء الجمهورية ويخدم المركز قطاع التصنيع الغذائى من المصنعين او منتجى الخامات الزراعية داخل محافظة القليوبية وكل محافظات مصر بالقيام بعمليات سحب العينات بواسطة متخصصين داخل المركز. 

ويتيح المركز خدمة التحاليل لشركات القطاع الخاص والمصدرين لذلك، لافتا إلى أن عمليات الفحص تتم وفقا للموصفات القياسية المصرية والدولية وتدار وفقا لنظم المعامل الدولية «الأيزو» 17025، لافتًا إلى أنه في حالة عدم مطابقة السلع للمواصفات يتم سحب المنتجات ومعاقبة الشركات المخالفة.

وفي كلمتها أكدت الدكتورة نيفين جامع وزيرة الصناعة والتجارة الخارجية على أهمية قطاعي الصناعات الغذائية والحاصلات الزراعية في تلبية احتياجات السوق المحلي والتصدير للأسواق الإقليمية والعالمية وتوفير الملايين من فرص العمل المباشرة وغير المباشرة وزيادة معدلات النمو الاقتصادي وذلك باعتبارهما من أهم القطاعات الإنتاجية الاستراتيجية بالاقتصاد القومي.

وقالت الوزيرة إن هذين القطاعين يمتلكان امكانات ومقومات كبيرة تؤهلهما للتصدير لعدد كبير من الأسواق العالمية خاصة في ظل شبكة اتفاقيات التجارة الحرة والتفضيلية الموقعة مع عدد كبير من الدول والتكتلات الاقتصادية الرئيسية في العالم، مشيرةً إلى أن هناك فرص تصديرية متميزة لمنتجات القطاعين وبصفة خاصة في أسواق الدول العربية والأسواق الإفريقية والأوروبية.

زيادة الصادرات المصرية إلى 100 مليار دولار سنوياً

وأشارت «جامع» إلى أن قطاعي الصناعات الغذائية والحاصلات الزراعية يمثلان محورًا اساسيًا في تنفيذ خطة الوزارة الهادفة إلى زيادة الصادرات المصرية إلى 100 مليار دولار سنوياً، مشيرةً إلى أهمية منظومة سلامة الغذاء في زيادة الثقة في المنتج المصري في السوق المحلي والأسواق الخارجية خاصة وأنها تمثل شهادة ضمان تؤكد سلامة وجودة المنتجات الغذائية، الأمر الذي يسهم في زيادة معدلات التصدير والنفاذ للأسواق الخارجية.

وفي هذا الإطار لفتت الوزيرة إلى أن صادرات قطاعي الصناعات الغذائية والحاصلات الزراعية بلغت خلال الـ 8 أشهر الأولى من العام الجاري 4 مليار و585 مليون دولار مقارنة بـ 4 مليار و35 مليون دولار خلال نفس الفترة من عام 2020 بنسبة زيادة 13.6%، مشيرةً إلى أن أكبر الأسواق المستقبلة لصادرات القطاعين تتضمن روسيا الاتحادية والسعودية وهولندا وبريطانيا وشمال إيرلندا والامارات العربية المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية والجزائر والمغرب وليبيا 

وأشارت وزيرة الصناعة والتجارة الخارجية إلى أن توافر معامل مزودة بأحدث الأجهزة ومعتمدة دوليًا داخل المركز يمثل ركيزة أساسية للارتقاء بتنافسية المنتجات الغذائية والزراعية المصرية وبصفة خاصة المصدرة إلى الأسواق الخارجية، لافتةً إلى أن المركز يتيح خدماته لكافة المصنعين والمنتجين وهو الأمر الذي يعد إضافة قوية لقطاعي الصناعات الغذائية والحاصلات الزراعية المصرية.

وفى نفس السياق أكد الدكتور سيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضى خلال كلمته على أن مركز تطوير وسلامة الغذاء الذي تم افتتاحه اليوم يأتي في إطار جهود الدولة وتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي بتوفير الغذاء الصحي والآمن والمستدام للمواطنين، موضحًا أن هناك مشترك مع معامل وزارة الزراعة وهي مجهزة على أعلى مستوى ومعتمدة محليًا ودوليًا في فحص وسلامة الغذاء فيما يتعلق بالإنتاج الزراعي الطازج في مراحل الإنتاج.

كما أوضح اللواء عبد الحميد الهجان محافظ القليوبية، أن مركز تطوير وسلامة الغذاء يقع بمحافظة القليوبية بمدينة قها ويتبع الشركة القابضة للصناعات الغذائية التابعة لوزارة التموين، ويقع المركز على مساحة  3600 متر مربع فى مبنى مكون من 4 طوابق ووحدة تجارب تصنيعية 500 متر مربع، واشتملت أعمال تطوير المركز علي تطوير البنية التحتية ومرافقها تطويرا شاملا ومد مرافق جديدة من خلال إمدادت كهرباء بخطين منفصلين وإمدادت مياه وخطوط تليفونات أرضية وتمهيد وإنارة الطرق المؤدية من وإلى المركز وتم تحديث جميع أجهزة المعامل بأحدث الأجهزة العالمية فى مجالاتها وكذلك النظم الإلكترونية الخبيرة فى الدعم اللوجيستي المستمر لتقديم الخدمات بشكل مستمر لعملاء المركز بجودة وسرعة عالية. 

4 ملايين طن سنويُا

وأشار اللواء أحمد حسنين رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للصناعات الغذائية، أن الشركة تهدف إلى توفير الغذاء بشكل آمن للمواطنين حيث يتم توفير 246 ألف طن منتجات غذائية شهريًا بإجمالي 4 ملايين طن سنويُا، كما تعاقدت الشركة على 16 الف سلعة دائمة وتسعى الشركة إلى إنشاء مركز آخر لتطوير وسلامة الغذاء في الوجه القبلي لتغطية كافة أنحاء الجمهورية.

موضوعات متعلقة