الخميس 23 ,سبتمبر ,2021
أخبار عاجلة

انطلاق الدورة الحادية عشر من معرض «إيجي ستيتش آند تكس»…14 أكتوبر المقبل

انطلاق الدورة الحادية عشر من معرض «إيجي ستيتش آند تكس»…14 أكتوبر المقبل

تقام النسخة الحادية عشر من معرض إيجي ستيتش أند تكس « Egy Stitch & Tex»حيث تنقسم فعاليات المعرض الي فترتين من 14 إلى 17 أكتوبر ومن 2 إلى 5 ديسمبر 2021، وتشهد فعاليات المعرض هذا العام مفهوماً جديداً لمواكبة النهضة الكبرى التي تشهدها البلاد في الصناعة والمجالات المختلفة ومنها صناعه الغزل والنسيج والملابس الجاهزه.

ويشهد المعرض لأول مرة ثلاث فعاليات، مؤتمر لتطوير صناعة الغزل والنسيج ودورة تدريبية احترافية للطباعة على النسيج، ومسابقة لأحسن تصميم نابع من الهوية المصرية، ويأتي هذا التنظيم الضخم في إطار النمو الكبير لحجم الطلب على تكنولوجيا الطباعة الرقمية على الأقمشة والمفروشات والملابس سواء على المستوى المحلي أوالدولي.

ينطلق معرض إيجي ستيتش أند تكس (Egy Stitch & Tex)، المعرض الدولي الأكبر والأهم في تطوير صناعة الغزل والنسيج على مستوى الشرق الأوسط وإفريقيا، في نسخته الحادية عشر بمركز القاهرة الدولي للمؤتمرات بجزئية الأول يقام خلال الفترة من 14-17 أكتوبر 2021 ويختص بخدمة قطاعات الغزل والنسيج والصباغة والتجهيز وتكنولوجيا الطباعة على الأقمشه والأصباغ والكيماويات ومستلزماتها. الثاني يقام خلال الفترة من 2-5 ديسمبر 2021 ويختص بخدمة قطاعات ماكينات صناعة الملابس (الخياطة والتطريز والطباعة على الملابس) ومستلزماتها.


ويشارك في المعرض عدد من دول إفريقيا والشرق الأوسط وكلاء ومصنعي الماكينات  المتخصصة في الغزل والنسيج وتكنولوجيا الطباعة الرقمية للأقمشة. ويأتي ذلك في إطار استراتيجية مصر وخطتها لإحياء وتطوير صناعة الغزل والنسيج ودعم صادرات الدولة من المنسوجات والملابس الجاهزة.

وقال وائل القاضي، عضو مجلس إدارة فيجن فير المنظمة للمعرض: «تشهد فعاليات المعرض هذا العام مفهوماً جديداً لمواكبة النهضة الكبرى التي تشهدها البلاد في مجالات الصناعة المختلفة، حيث نسعى دائمًا إلى تحقيق مبدأ الابتكار والتنمية المستدامة، ولأن صناعة الغزل والنسيج والملابس الجاهزة أحد أهم القطاعات الاقتصادية والصناعية التي تضعها الدولة ضمن أهم مخططاتها للنهوض بالاقتصاد القومي، خاصة أن مصر إحدى الدول الرائدة في هذه الصناعة العريقة. وحالياً، تعمل الدولة المصرية على تنفيذ أكبر خطة لإحياء صناعة قلاع الغزل والنسيج بالمحلة وكفر الدوار، من خلال تحديث شامل لخطوط الإنتاج وإنشاء أكبر مصنع للغزل في العالم بمدينة المحلة».

وأضاف القاضي، أن المعرض  يشهد هذا العام لأول مرة أنشطة جديدة ومبتكرة لدعم صناعة الغزل والنسيج والطباعة؛ حيث ننظم دورة تدريبية على الطباعة على النسيج لمدة يومين، إلى جانب إطلاق مسابقة لأفضل تصميم نابع من الهوية المصرية، وستنال التصاميم الفائزة فرصة عرضها على الجمهور. ويأتي تنظيم هذا الحدث الضخم في إطار الطلب المتزايد على الأقمشة والمفروشات والملابس المطبوعة رقمياً سواء على المستوى المحلي أو الإقليمي أو الدولي.

وأيضا ينطلق مؤتمر أسبوع القاهرة للمنسوجات (CTW 2021)، يومي 16 و17 أكتوبر وهو منصة معرفية تضم خبراء ومتخصصي صناعة النسيج، وتسلط الضوء على أحدث الابتكارات في صناعة النسيج والتعرف على أنواع الغزل الجديدة، مع التركيز بشكل خاص على أحدث تطبيقات وتقنيات الطباعة الرقمية على الاقمشة والمفروشات والملابس التي تقدمها العلامات التجارية الأكثر شهرة على مستوى العالم وعلى المستوى المحلي، وإتاحة فرصة لا مثيل لها للعمل وتكوين شبكات تواصل بين مختلف أصحاب المصلحة في قطاع الغزل والمنسوجات، وإتاحة الفرصة لبناء منصة للتواصل بين الشركات المصنعة في الداخل والخارج.

ويضم المعرض برنامجاً خاصاً للقاءات الثنائية من الأعمال بين الشركات العارضة ومجموعة من كبار المشترين الإقليميين وكذلك تنظيم زيارات لوفود متخصصة تمثل الاتحادات التجارية بدول منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا.

ومن جانبه، قال هيثم راضي مدير المعرض، «إن استراتيجيتنا تهدف إلى أن يصبح هذا المعرض هو الحدث الأساسي لإتاحة تكنولوجيا صناعه الغزل والنسيج والطباعة الرقمية على الأقمشة والمفروشات والملابس. حيث يوفر فرص متنوعة للشركات الدولية والإقليمية والمحلية العاملة في مجال صناعه الغزل والنسيج والطباعة الرقمية لزيادة حجم أعمالها وتحقيق مبيعات استثنائية وفتح قنوات توزيع مختلفة داخل مصر ومنطقة شمال إفريقيا».

موضوعات متعلقة