سوسن الشوربجى: « التعمير والإسكان» لا تلجأ للبيع على الماكيت حفاظاً على مصداقيتها بالسوق

20 - 01 - 2019 416

أكدت سوسن الشوربجى العضو المنتدب لشركة التعمير والإسكان للاستثمار العقارى، أن الشركة لا تلجأ أبداً للبيع الورقى أو من خلال الماكيتات لمشروعاتها، وذلك حفاظا على المصداقية التى تتمتع بها لدى عملائها بشكل خاص وفى السوق العقارى عموماً، مشيرة إلى أن عام 2020 سيشهد بدء تسليم الوحدات السكنية والإدارية بمشروع «بيرل دى روا»، والذى يضم وحدات سكنية تتمتع بخدمات فندقية بمسطحات من 90 حتى 240 متراً مربعاً بارتفاع أرضى و4 أداور متكررة، بالإضافة إلى مول تجارى على أرض بمسطح 34 ألف متر مربع.

وأضافت «الشوربجى» أنه تم تسويق 95 ٪ من فيلات مشروع «لى روا»، والذى يقع على مساحة 170 فداناً ويضم حوالى 590 فيلا بمساحات تتراوح بين 425 إلى 515 متراً مربعاً للمبانى، وأراضى تتراوح بين 700 إلى 1000 مترمربع، مشيرة إلى أن النسبة البنائية فى مشروع «إشراقة» 24٪ فقط والباقى مساحات خضراء ومبانى خدمية، كما ان معدلات التنفيذ تتم بشكل سريع جداً فى مشروع «تالة»، ومن المقرر تسليم المشروع العام القادم.. وإلى نص الحوار..

** فى البداية، لماذا اتجهت شركتكم لتغيير نوعية وحدات مشروع «لى روا»؟

* مبدئياً، أود التاكيد أن شركة التعمير والإسكان للاستثمار العقارى نجحت فى تحقيق أرباح خلال عام 2018 تعادل الأرباح الصافية فى العام السابق له، وهنا تجدر الإشارة إلى أن الشركة لاحظت ارتفاع المعروض من الوحدات السكنية بالسوق العقارى، لاسيما بنهاية عام 2017، وهو ما دفعها لتغيير نوعية وحدات مشروع الشركة فى منطقة الخدمات بمشروع «لى روا»، والذى كان عبارة عن وحدات فندقية كاملة التشطيب المتميز من رخام وسيراميك داخلى، وأبواب وتكييفات ومصاعد، حيث قمنا بتغيير 6 عمارات من المشروع إلى مبانى إدارية تباع بالكامل لشركات تهدف إلى إقامة منشأة خاص بها، فضلاً عن جزء تجارى خاص بها فى الأسفل، فى حين تم تحويل عمارتين من وحدات سكنية إلى وحدات إدارية، وهو ما يُعد مُنتجا يتمتع بمعدلات طلب مرتفعة، حيث إنه فى ظل التزاحم وكثرة المعروض، أصبح العميل يبحث عن محلات قريبة من سكنه لتجنب الزحام.

** ما الجديد بالنسبة لمشروعى «لى روا» بالقاهرة الجديدة، و«بيرل دى روا» بالتجمع الخامس؟

* مشروع «لى روا» عبارة عن كمبوند فيلات سكنية على مساحة 170 فداناً بالقاهرة الجديدة بجوار الجامعة الأمريكية، ويضم حوالى 590 فيلا بمساحات تتراوح بين 425 إلى 515 متراً مربعاً للمبانى، وأراضى تتراوح بين 700 إلى 1000 مترمربع، ويتوسط المشروع بحيرات صناعية وناد اجتماعى يديره نادى «سماش»، وقد تم تسويق حوالى ٪95 من الفيلات، والتى يتم تسليمها نصف تشطيب وكاملة الخدمات.

وهذا المشروع شهد معدلات إنجاز غير مسبوقة، حيث إن الشركة نجحت فى الانتهاء المبكر من تنفيذه، وتم ادخال جميع المرافق له منذ عام 2012، بما تتضمنه من خدمات إضافية سواء غاز طبيعى أو خطوط التليفون، وهو ما منح شركتنا مصداقية فى السوق العقارى، خاصة لمن يترددون على القاهرة الجديدة، والذين لاحظوا أنه على الرغم مما كانت تمر به الدولة إنذاك من توترات، والتى تزامنت مع اتجاه البنوك للإغلاق لفترات طويلة وتحديد حد أقصى للأموال التى يتم سحبها، إلا أن الشركة تمكنت من مواصلة العمل فى المشروع بجدية، وهو ما دفع الشركة لتحقيق أعلى مبيعات لها خلال عام 2013.

أما «مشروع بيرل دى روا» بالتجمع الخامس، فهو عبارة عن وحدات سكنية وتجارية وإدارية تلائم موقع المشروع، والوحدات السكنية كاملة التشطيب المميز الفاخر، ويتميز هذا المشروع بأنه يضم وحدات سكنية تتمتع بخدمات فندقية بمسطحات من 90 حتى 240 متراً مربعاً بارتفاع أرضى و4 أداور متكررة، بالإضافة إلى مول تجارى على أرض بمسطح 34 ألف متر مربع، كما تم إنشاء مول خدمى داخلى جاهز للتسليم يشمل صيدلية وسوبر ماركت ومغسلة.

وجار حالياً حجز الوحدات السكنية والإدارية فى مشروع «بيرل دى روا»، ومن المتوقع البدء فى التسليم بداية 2020، حيث تحرص الشركة على إقامة مرافق متكاملة وجيدة بهذا المشروع، ورغم أن منطقة «بيرل دى روا» تُعد جزءا من خدمات مشروع «لى روا»، إلا أن الشركة تسعى لتخصيص مرافق خاصة بها من خلال توفير وصلة مياه منفردة، كما أنه لديها كهرباء زائدة على احتياجها، حتى تتناسب مع فترات الاستهلاك الكبير خلال فصل الصيف، وكذلك وصلة غاز مخصصة لهذا المشروع.

ويتم طرح الوحدات السكنية كاملة التشطيب بتسهيلات فى السداد تصل إلى 4 سنوات، بسعر 17.5 ألف جنيه للمتر شاملة التكييفات ومداخل من الرخام المستورد، فى حين تنوعت الوحدات الإدارية، فمنها ما يتم طرحه بتشطيب بنسبة٪20، وبسعر 22 ألف جنيه للمتر، ومنها ما يتم طرحه بنسبة تشطيب ٪70 وبسعر 27 ألف جنيه للمتر، أما مساحة الوحدات فتتراوح بين 90 وإلى 240 مترا مربعاً.

** «إشراقة» أحد أهم مشروعات الشركة فى مدينة 6 أكتوبر.. نريد معرفة المزيد من التفاصيل عن هذا المشروع ؟

* دائماً تسعى الشركة للعمل بمعدلات سريعة لإثبات جديتها لدى عملائها الحاليين ولجذب المزيد من العملاء المستهدفين، وكذا الحفاظ على مصداقيتها أمام هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة أو الجهات المانحة للأرض، وهنا أود أن أؤكد أن مشروع «إشراقة أكتوبر»، يُعد أحد أهم المشروعات التى تنفذها شركتنا بمدينة السادس من أكتوبر، وهو عبارة عن مجموعة عمارات تقع على مساحة 32 فدانا، بنسبة بنائية ٪24، والباقى مساحات خضراء ومبانى خدمية.

ويضم المشروع 896 وحدة سكنية متنوعة المساحات تبدأ من 112 مترا مربعا، وحتى 219 مترا مربعا، كما يتم تنفيذ العمارات بارتفاع أرضى و3 أدوار على مرحلتين، ويتميز المشروع بتوافر كافة الخدمات، ومنها 2 مول تجارى وإدارى ومبنى حضانة ومسجد، هذا فضلاً عن أن المشروع كامل المرافق من كهرباء، ومياه، وصرف صحى، وتليفونات وغاز، فضلاً عن توفير الخدمات الأمنية باعتباره كمبوند متكامل الخدمات، ويصل سعر المتر فى إشراقة لنحو 7500 جنيه.

وعموماً فأن الشركة تنتهج مبدأ ثابتاً يقوم على الانتهاء من جزء من المشروع بكامل خدماته، وفصله عن باقى الإنشاءات، وهو ما يزيد من مصداقية الشركة لدى العملاء، من خلال تمكينهم من رؤية المنتج العقارى على الطبيعة بكامل مرافقه، حيث إن الشركة لا تلجأ أبدًا للبيع الورقى ولا من خلال ماكيتات، وهو ما يرجع إلى ثقة الشركة بنفسها وبالعميل الذى يفضل الشراء من الشركات التابعة لبنك التعمير والإسكان.

** وماذا عن مشروع الشركة فى منطقة الزيتون؟

* لاشك ان هذا المشروع يُعد أحد أبرز المشروعات التى أدت لحودث تغيير شامل فى منطقة الزيتون، حيث يضم 14 برجاً ويقع فى شارع المطرية بالقرب من قصر القبة، وقد تم الانتهاء بالفعل من بيع كافة الوحدات السكنية خلال عام 2017، وهى عبارة 560 وحدة، إلا انه مازال لدى الشركة بعض الوحدات الإدارية والتجارية، حيث تم الانتهاء من بيع ٪70 منها، وهو ما يعكس أن العميل حريص على خصوصية الوحدة السكنية، كما أنه حريص على أن يكون له مقر إدارى غير مختلط بالسكنى، وتتراوح مساحة المحال التجارية من 20 إلى 100 متر مربع.

** هل انتهت الشركة من تسويق المرحلة الأولى بمشروع «تالة» بمدينة 6 أكتوبر، وإلى أين وصلت معدلات التنفيذ فى هذا المشروع؟

* جار تنفيذ مشروع «تالة» بمدينة السادس من أكتوبر بمعدلات سريعة، وتم الانتهاء من تشطيب بعض العمارات كنموذج للمشروع، ومن المتوقع تسليم المشروع خلال 2020، والذى يُقام على مساحة 24.27 فدان ويتكون من 49 عمارة سكنية أرضى و3 أدوار بإجمالى عدد 672 وحدة بمساحات تتراوح بين 120 مترا و240 متراً، ويضم مبنى اجتماعياً ومسجداً ومولاً تجارياً بإجمالى مساحة 3600 م2.

ويتميز المشروع بالمساحات الخضراء وخدمات الصيانة والأمن، ويصل سعر المتر إلى 10000 جنيه، وهو ما يرجع إلى أن أرض «تالة» تفوق قيمة الأرض بمشروع إشراقه، نتيجة فرق توقيت شراء الأرض، حيث إنه خلال 5 سنوات تضاعف سعر الأرض 3.5 مرة، كما تضاعفت تكلفه الإنشاءات مرتين ونصف من 2010 وإلى 2015، نتيجة ارتفاع سعر الحديد والأسمنت ومستلزمات الكهرباء والصرف الصحى، فى حين أن عام 2018 شهد ارتفاع أسعار الأراضى بحوالى ٪30.

** وماذا عن مشروع «إطلالة» بمنطقة العباسية؟

* مشروع «إطلالة العباسية» عبارة عن أبراج سكنية تضم تجارى، وأرضى، و9 أدوار، وهو يُقام على مساحة 4500 م2، ويضم 4 أبراج سكنية كاملة التشطيب بمصاعد متعددة الاستخدامات، فضلاً عن خزانات للمياه علوية وسفلية، و2 دور جراج سفلى، ويتكون كل برج من دور أرضى محلات تجارية و9 أدوار سكنية بإجمالى 192 وحدة سكنية بمسطحات تتراوح ما بين 140 و240 م2.

وقد تم تصميم المشروع ليتماشى مع المنطقة المحيطة، وراعت الشركة تشطيب الوحدات كاملة أسوة بما تم فى مشروع أبراج التعمير، وأشير هنا إلى أننا نتجه دائماً إلى هذا المنهج وهو البناء فى المدن القديمة ثم البناء فى المدن الجديدة، وأن يتم تسليم الوحدات كاملة التشطيب، وذلك نظراً لأن أغلب العملاء داخل المحافظات المختلفة يشترون بقصد السكن، بينما فى المدن الجديدة يكون شراء الوحدة بهدف الاستثمار.