الثلاثاء 03 ,أغسطس ,2021
أخبار عاجلة

«التضامن» تدشن مشروع بطاقات الرعاية الصحية لذوي الإعاقة بالتعاون مع روتاري مصر

«التضامن» تدشن مشروع بطاقات الرعاية الصحية لذوي الإعاقة بالتعاون مع روتاري مصر

شهدت نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، احتفالية تدشين مشروع بطاقات الرعاية الصحية لذوي الإعاقة، وذلك بالتعاون مع روتاري مصر.

ويهدف المشروع إلى اتاحة خدمات الرعاية الصحية المتميزة من المستشفيات والمراكز الطبية والعيادات الفردية للأطباء من القطاع الخاص بأسعار رمزية أو مدعمة بالكامل لذوي الاعاقة للتخفيف عن ذويهم ، حيث تمنح بطاقة روتاري للرعاية الصحية في المرحلة الأولى خصومات تتراوح ما بين ١5 ٪؜ وحتى ١٠٠٪؜ للعديد من الادوية والخدمات الطبية.

وأشادت نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، بدور روتاري مصر الممتد على مدار ٩٢ عاما، ولا يزال مستمرا في عطائه وتنفيذ أهم مشروعاته التنموية لخدمة المجتمع المصرى ودعم السلام والتنمية تحقيقا لأهداف الروتارى الدولى.

وأضافت القباج أن وزارة التضامن الاجتماعي تخطو خطوات جادة نحو التعامل الحقوقي للأشخاص ذوي الإعاقة والتحول من تبنى النموذج الطبي في مواجهة الإعاقة، إلى النموذج المجتمعي الشامل الذي تتكاتف فيه كافة الجهود الحكومية وغير الحكومية لتقديم كافة الخدمات لهم.

وأوضحت وزيرة التضامن، أن إستراتيجية وزارة التضامن الاجتماعي ترتكز على الانتقال من الرعاية إلى تكافؤ الفرص المتنوعة، بالإضافة إلى التأهيل والتمكين والدمج وليس الفصل أو التمييز، وكذلك المنهج الوقائي وليس العلاجي فقط، ومن العجز وعدم القدرة إلى القدرة باختلاف.

وأوضحت كذلك، أن الدولة المصرية تدعم مجموعة متكاملة من الخدمات للأشخاص ذوي الإعاقة ولا سيما تلك المرتبطة بإعادة التأهيل والتمكين الاقتصادي والرعاية الصحية والدمج وتكافؤ الفرص التعليمية وتوفير الأطراف الصناعية وإصدار بطاقات الخدمات المتكاملة والتي تبدأ بتحديد حالات الإعاقة واستخراج بطاقة إثبات الإعاقة، مشيرة إلى أنه تم استخراج أكثر من ٨5٠ ألف بطاقة إثبات إعاقة وخدمات متكاملة في المرحلة الاولي، وجار الاستعداد لاطلاق المرحلة الثانية الشهر المقبل.

وتابعت أنه تم تشكيل اللجنة التنسيقية الوطنية لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة برئاسة وزارة التضامن الاجتماعي لمتابعة تنفيذ أحكام القانون رقم (10) لسنة 2018 ولائحته التنفيذية والخطة الوطنية الشاملة بالإضافة الى إنشاء صندوق لدعم الأشخاص ذوي الإعاقة.

ومن جانبه، وجه أسامة الاحمر محافظ المنطقة الروتارية التحية لوزارة التضامن على دعمها الدائم والمستمر لمؤسسات المجتمع المدني مثنياً على الدور الذي تقوم به الوزارة لخدمة ورعاية وتأهيل ذوي الإعاقة.

وأكد أن أندية الروتاري تسعى دائما إلى التعاون مع الدولة بكافة قطاعاتها في المجالات التنموية وقد تجلى ذلك مؤخرا في افتتاح تطوير قرية باب الأحرار الذي تم بتكلفة تصل إلى ١٠ ملايين جنيه، حيث تم رفع كفاءة المنازل وتطوير شبكات المياه وإنشاء فصول محو أمية ومشروعات مستدامة للمرأة العاملة والاهتمام بذوي الإعاقة بالإضافة إلى إنشاء مدرسة ومستشفى تضم العديد من التخصصات.

ومن جانبها، أكدت ريم عبدالمجيد رئيس لجنة الإعاقة بروتاري مصر أن عدد أندية الروتاري يصل إلى ١٢4 ناد يضم حوالي ٣٠65 عضو وأن أندية الروتاري تعمل في 7 مجالات تنموية مختلفة من ضمنها رعاية وتأهيل الاشخاص ذوي الإعاقة.

وأضافت أن المشروع الذي نحتفل بتدشينه اليوم يهدف إلى إتاحة خدمات الرعاية الصحية المتميزة المدعمة من القطاع الخاص وتحقيق الإنصاف والتكافؤ الجغرافي في توصيل الخدمات من خلال التوسع في التعاقدات على مستوى الجمهورية بالاضافة إلى استخدام تكنولوجيا المعلومات في اتاحة البيانات والتواصل مع المستفيدين.

والجدير بالذكر، أن المشروع يتكون من مرحلتين بدأت بالتعاقد مع ١5 جهة طبية لتقديم خصومات على خدمات الرعاية الصحية والتعاقد مع شركة ڤيزيتا لتكون الذراع التكنولوچي للمشروع، كما قامت لجنة الاعاقة بالمنظمة الروتارية ٢45١ مصر بإصدار بطاقات لحوالي ١5٣6 مستفيدا، كما سيتم إنشاء خط ساخن للرد على استفسارات ذوي الإعاقة المستفيدين من البطاقة.


موضوعات متعلقة