السبت 15 ,مايو ,2021
أخبار عاجلة

بتكلفة مليار جنيه.. «العتال القابضة» تطرح «باى سايد رأس سدر»

بتكلفة مليار جنيه.. «العتال القابضة» تطرح «باى سايد رأس سدر»

كشف المهندس أحمد العتال، رئيس مجلس إدارة مجموعة شركات العتال القابضة، عن طرح أحدث مشروعات الشركة «باى سايد» بمدينة رأس سدر للبيع، وذلك خلال معرض «ذا ريل جيت» المقام حاليًا فى أرض المعارض بالقاهرة الجديدة، معلنًا عن الانتهاء من تنفيذ 70 % من أعمال الإنشاءات الخاصة بالمشروع الجديد، والتى بدأت مطلع العام الماضى، وذلك بإجمالى استثمارات تصل إلى مليار جنيه.

وقال إن المجموعة تستهدف تحقيق مبيعات به تصل إلى 500 مليون جنيه بنهاية العام الجارى، لافتًا إلى أنه يقام على مساحة 7 أفدنة، ويتكون من 170 وحدة فندقية فاخرة مفروشة بالكامل وفندق بسعة 40 غرفة على الطراز المالديفى، فضلًا عن تصميمه وفقًا لأحدث المعايير المعمارية فى تناغم متلاحم مع الإطلالة المباشرة على مياه البحر التى تتمتع بها جميع وحدات المشروع.

وأكد أن استراتيجية الشركة ترتكز على الاهتمام بتنفيذ مشروعات عمرانية فى مناطق مختلفة تتماشى مع الخطط التنموية للدولة، موضحًا أن منطقة رأس سدر فى جنوب سيناء من الوجهات الواعدة وبالتالى تعد فرصة استثمارية غير مستغلة بالكامل حتى الآن، ويرجع الفضل فى ذلك للطبيعة الخلابة التى حباها بها الله، والتى تكفى لجعلها إحدى أروع المناطق السياحية فى مصر.

وصرح بأن الشركة تعاقدت مع المهندس هانى سعد، المدير التنفيذى لشركة هانى سعد إنوفيشنز، للعمل على التصميمات الداخلية للوحدات، وهو من أشهر المصممين الذين تركوا بصمة واضحة فى أهم المشاريع السياحية والسكنية الفاخرة فى السنوات الأخيرة، حيث فرض موهبته على السوق بتصميماته المبتكرة التى تجمع بين اتباع أحدث المقاييس العالمية القائمة على الاستدامة وتكنولوجيا البناء وبين احترام الطبيعة والتكامل معها فى مشاريعه،  وهو ما سيضمن لعملاء الشركة الحصول على أفضل جودة ممكنة فى جميع تفاصيل تجربتهم فى «باى سايد».

وقال إن المشروع تم بناؤه بالكامل وهو الآن فى مرحلة التشطيبات النهائية بأحد أروع الأماكن برأس سدر، وسيتم طرح جميع وحداته للبيع بنهاية مارس الجارى ضمن مشاركة العتال القابضة فى معرض «ذا ريل جيت» العقارى، ومن المخطط البدء فى تسليم وحدات «باى سايد» خلال الربع الأخير من العام الحالى.

وأشار إلى أن العتال القابضة تعمل الآن على تأسيس شركة جديدة تنضم لمجموعة شركاتها لتتولى إدارة وتأجير الشقق الفندقية فى مشروعات الشركة فى رأس سدر والعاصمة الإدارية الجديدة، مضيفًا أن المجموعة لديها الآن إدارة لتجهيز المبانى والوحدات تابعة لشركة «أتكون» للمقاولات والتى نفذت بالفعل العديد من المشروعات لسفارات أجنبية فى مصر، موضحًا أن الشركة تقوم حاليًا بفصل تلك الإدارة عن شركة المقاولات؛ لتكون نواة للشركة الجديدة المقرر إطلاقها فى الربع الثانى من 2021. 

وأوضح أن مدينة رأس سدر شهدت تطويرات هامة فى البنية التحتية والطرق، بجانب تقليل وقت الوصول إليها بفضل الأنفاق الجديدة التى أنشأتها الدولة فى منطقة قناة السويس، وذلك فى إطار اهتمام الدولة فى السنوات الأخيرة بتطوير وتنمية مناطق جنوب وشمال سيناء، وهو ما يجعل من رأس سدر قبلة سياحية متميزة للمستثمرين والسياح والمواطنين.

وأضاف قائلًا: «انطلاقًا من حرص العتال القابضة على تنفيذ المشروع على أعلى مستوى من الجودة من حيث التصميم والتخطيط والديكورات الداخلية، تعاقدت الشركة مع الدكتور ياسر البلتاجى، رئيس مجلس إدارة شركة ياسر البلتاجى للاستشارات الهندسية والمعمارية، الذى يتمتع بخبرة تمتد على مدار 26 عامًا وسابقة أعمال تزيد على 1200 مشروع فى مصر والخارج، من أهمها مؤخرًا التصميم المعمارى لعدة مشروعات رائدة فى العاصمة الإدارية والعلمين الجديدة.

وقال رئيس مجلس الإدارة، إن الشركة تتيح نظام سداد بمشروعات المجموعة يصل لنحو 7 سنوات، لافتًا إلى أنها حققت مبيعات جيدة خلال المرحلة الماضية، صاحب ذلك التزام العملاء بسداد أقساط الوحدات، حيث لا تتعدى نسبة التعثر فى السداد أقل من 1 %، وهو ما يعكس حجم التزام عملاء الشركة والثقة المتبادلة بينهما، كما تتيح الشركة مجموعة من العروض الخاصة بالتشطيبات، خاصة أن نسبة التحميل بالمشروع لا تزيد على 18 % وهى أقل نسبة تحميل بالسوق المصرى.

وأضاف أن المجموعة بدأت مفاوضات للحصول على قطعة أرض جديدة بمساحة تصل لنحو 100 فدان بمنطقة الساحل الشمالى، وتحديدًا بمنطقة رأس الحكمة، كما طالبت شركة العاصمة الإدارية المجموعة بالدخول فى مشروع شراكة بينهما، وقامت بتحديد 3 قطع أراضٍ بالمرحلة الأولى والثانية، ويجرى حاليًا دراسة الفرص المعروضة للرد على شركة العاصمة الإدارية، منها مشروع خاص بمقرات وسائل الإعلام، على أن يتم تنفيذها على غرار «ميديا سيتى» بدبى.

وأوضح أن المجموعة تستهدف تسليم المرحلة الأولى من مشروع باركلين العاصمة الإدارية بنهاية 2021، والذى سيتم تنفيذه على 3 مراحل، مشيرًا إلى أنه من المقرر أن يتم الإعلان عن مشروعات جديدة خلال المرحلة المقبلة، وذلك ضمن الخطة التوسعية للمجموعة، فى ظل الفرص الاستثمارية الكبيرة المتاحة بالسوق العقارى المصرى، مع وجود طلب حقيقى على العقار بشكل عام.

وذكر بأنه سيتم طرح أسهم المجموعة بالبورصة المصرية بعد الانتهاء من 5 نتائج مالية سنوية مربحة، ومن المقرر أن يتم طرح الأسهم خلال عام 2023، كما تستهدف توريق المرحلة الأولى من مشروع باركلين العاصمة الإدارية بقيمة تزيد على 700 مليون جنيه، خاصة بعد أن تم الانتهاء من بيع 870 وحدة سكنية من المشروع، لافتًا إلى أن المجموعة لا تفكر فى الحصول على قروض بنكية خلال المرحلة الحالية، ولكن يمكن اللجوء إلى ذلك خلال المرحلة المقبلة وفقًا للخطة التوسعية لها.

وأضاف أنه بالنسبة لنتائج أعمال مشروع باركلين، فقد بلغ نسب مبيعات المشروع أكثر من 80 %، وبلغ متوسط سعر المتر 10900 جنيه، بنظام النصف تشطيب، ومن المقرر أن يتم طرح الجزء المتبقى من المشروع بسعر 12 ألف جنيه للمتر كسعر مبدئى، مع الاحتفاظ بجزء من الوحدات التجارية بالمشروع. 

وفى السياق ذاته كشف المهندس محمد العتال، المدير التنفيذى للعتال القابضة، عن طرح المرحلة الرابعة والأخيرة من مشروع «باركلين» بالعاصمة الإدارية الجديدة، والتى تضم الوحدات الإدارية والتجارية، حيث تم الانتهاء من بيع 85 % من المرحلة الأولى و95 % من المرحلة الثانية و90 % من المرحلة الثالثة، موضحًا أن المجموعة حققت مبيعات للأجانب تجاوزت 27 % من حجم المشروع، علاوة على ذلك تم تنفيذ 50 % من المرحلة الأولى والمستهدف الانتهاء منها بالكامل خلال العام الحالى و15 % من المرحلة الثانية، ليصل متوسط تنفيذ الأعمال بالمشروع نحو 30 % وهى معدلات وفق التوقيت الزمنى، ومن المخطط إتمام تنفيذ جميع مراحل المشروع بنهاية 2023.

وأوضح أن «باركلين» هو أول مشروعات الشركة فى العاصمة الإدارية الجديدة باستثمارات تصل إلى 4 مليارات جنيه، على مساحة 27 فدانًا فى منطقة R7، ويضم 1100 وحدة متنوعة بين شقق دوبلكس وبنتهاوس واستوديوهات ووحدات إدارية وتجارية.

وقال إن المجموعة تهدف لتقديم مشروع «باركلين» باعتباره أول مجتمع سكنى حديث يمزج فى تصميماته بين أصالة الماضى وحداثة المستقبل، وقد قامت الشركة بضخ استثمارات تزيد على 250 مليون جنيه بالمشروع خلال العام الماضى، كما رصدت 150 مليون جنيه قابلة لزيادة أعمال الإنشاءات خلال 2021. 

وصرح بأن شركة «أتكون» للمقاولات التابعة لمجموعة العتال تتولى الأعمال الإنشائية للمشروع بالكامل، حيث تم إنشاء محطة خلط مركزية بطاقة إنتاجية تقدر بحوالى 6 آلاف متر مكعب يوميًا، لتغطية احتياجات الأعمال الإنشائية بالمشروع، ومن الجدير بالذكر أن شركة أتكون، قد حققت عقود مقاولات للغير بقيمة 1.2 مليار جنيه خلال 2020، وتستهدف تحقيق 1.5 مليار جنيه خلال هذا العام.

وحول مشروع رأس سدر قال إن المجموعة تستهدف تطبيق فلسفة جديدة بمشروعها بمنطقة رأس سدر، من خلال اختيار العملاء ليكون علامة مميزة بالمنطقة، لافتًا إلى أنه من المقرر البدء فى تسليمات الوحدات خلال 6 أشهر.



موضوعات متعلقة