أخبار عاجلة

الصحة العالمية تكشف مفاجأة بشأن أعراض ما بعد التعافي من كورونا

الصحة العالمية تكشف مفاجأة بشأن أعراض ما بعد التعافي من كورونا

حذرت منظمة الصحة العالمية من أعراض ما بعد التعافي من فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، حيث تستمر بعض الأعراض لمدة 12 أسبوعا أو أكثر من التعافي. 

وقال هانز كلوج، المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لأوروبا، إن من بين 38 مليون إصابة بفيروس كورونا في أوروبا، ثبت أن مصاب من كل عشرة، استمرت معه بعض الأعراض لفترة طويلة بعد التعافي من فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19". 

وأضاف إن هذه المشكلة، التي تسبب عواقب اجتماعية واقتصادية وصحية ومهنية، يجب أن تكون ذات أولوية لدى منظمة الصحة العالمية، حيث استمرت بعض الاعراض المنهكة لدى المصابين السابقين بالفيروس. 

ومن جانبه صرح مارتن ماكي، أستاذ في كلية لندن للصحة والطب الاستوائي، بأن هناك مجموعة من الأعراض تستمر بعد التعافي من كورونا لدى بعض المرضى، من بينها آلام الصدر، والعضلات، والتعب وضيق التنفس، وما يصفه المرضى بضباب الدماغ. 

وكشف عن مهاجمة الفيروس لعدد كبير من أجهزة الجسم، قائلا إن الفيروس ليس يسبب الالتهاب الرئوي فقط، بل يتسبب في أمراض للقلب والأوعية الدموية والدماغ والكلي. 

موضوعات متعلقة