الانتهاء من مشروعات طرق بأطوال 1280 كيلومتراً خلال عامين..وتنفيذ 10 محاور على النيل بتكلفة 20 مليار جنيه

23/09/2018 - 4:54:42

كتب: محمد رمزى

شهدت السنوات الأربع الماضية طفرة إنشائية على المستوى القومى فى مشروعات الطرق والكبارى بدأت مع الإعلان عن تدشين المشروع القومى للطرق والذى جرى تنفيذه بالتعاون بين وزارتى النقل والإسكان والهيئة الهندسية للقوات المسلحة.

 ويهدف المشروع للارتقاء بالبنية التحتية وتحسين كفاءة الطرق المصرية لرفع التصنيف المصرى فى مؤشر مبين اللوجستيات، الذى يصدره البنك الدولى بشكل سنوى، بالإضافة إلى تسريع وتيرة التنمية فى مختلف مناطق الجمهورية مع الإعلان عن مشروعات قومية مثل العاصمة الإدارية الجديدة والعلمين الجديدة ومشروع الـ1.5 مليون فدان فى الصحراء الغربية أو مشروع المثلث الذهبى فى مناطق الصعيد والبحر الأحمر.

ووفقاً لأحدث إحصائيات وزارة النقل، فقد بلغ حجم الاستثمارات التى شاركت فيها الوزارة فى المشروع القومى للطرق بحوالى 84 مليار جنيه، منها استثمارات بقيمة 32 مليار جنيه لمشروعات تم تنفيذها والانتهاء منها فى الفترة من 2014 حتى 2018، ومنها استثمارات بقيمة 52 مليار جنيه فى مشروعات جار تنفيذها ومقرر الانتهاء منها خلال عامين، وتضم مشروعات إنشاء كبارى علوية على النيل ومشروعات كبارى على الطريق الزراعى.

وبالنسبة للمشروعات التى تم تنفيذها خلال السنوات الأربع الماضية، فقد تضمنت تنفيذ مشروعات بإجمالى أطوال 900 كيلو متر بتكلفة 19 مليار جنيه ضمن المشروع القومى، بالإضافة إلى مشروعات تطوير الشبكة الحالية بإجمالى أطوال 2000 كيلو متر بتكلفة 6 مليارات جنيه، كما تضمنت هذه الخطة تنفيذ 6 محاور على النيل بإجمالى أطوال 75 كيلومتراً بتكلفة 3.7 مليار جنيه وتنفيذ 30 كوبرى علوى بتكلفة 3.3 مليار جنيه.

ومن أبرز هذه المشروعات التى جاءت ضمن المرحلتين الأولى والثانية من المشروع القومى للطرق مشروع تطوير طريق القاهرة السويس بطول 70 كيلومتراً، ومشروع تطوير طريق وادى النطرون – العلمين بطول 135 كيلومتراً ومشروع تطوير وازدواج طريق سوهاج – البحر الأحمر بطول 180 كيلومتراً، ومشروع إنشاء طريق شبرا بنها الحر بطول 40 كيلومتراً، ومشروع تقاطع الطريق الدائرى الاقليمى مع ترعة الاسماعيلية وطريق الإسماعيلية الزراعى، وكذلك تنفيذ وصلة المنيا إلى طريق الشيخ فضل – رأس غارب بطول 55 كيلومتراً، ومشروع إنشاء طريق الفرافرة – عين دلة بطول 87 كيلومتراً.

أما بالنسبة للاستثمارات التى تم إنجازها خلال السنوات الأربع الماضية فى تطوير الشبكة الحالية بإجمالى أطوال بلغت 2000 كيلو متر وبتكلفة 6 مليارات جنيه، فكان أهمها تنفيذ ازدواج قنا –سوهاج الصحراوى الغربى بطول 140 كيلومتراً، واستكمال إنشاء الطريق المزدوج طنطا –كفر الشيخ – طنطا دمياط بطول 18 كيلومتراً، وتطوير طريق أبوسمبل – أسوان بطول 150 كيلومتراً.

أمَّا فيما يتعلق بمشروعات إنشاء الكبارى على النيل فقد بلغت 3.7 مليار جنيه خلال السنوات الأربع الماضية وكان اهما تنفيذ محور بنها على النيل ضمن القوس الشمالى الغربى من الطريق الدائرى الإقليمى، ومحور جرجا على النيل فى سوهاج ومحور بنى مزار فى المنيا ومحور طما، هذا بالإضافة إلى مشروعات الكبارى العلوية التى يتم تنفيذها بقيمة 3.3 مليار جنيه منها كوبرى داخل طنطا على السكة الحديد وكوبرى اجا الهولى بالمنصورة وكوبرى الكلابية العلوى وتوسيع كوبرى امتداد مطار الأقصر، وكوبرى المعنا العلوى وكوبرى دمنهور العلوى على السكة الحديد وكوبرى دمنهور على الطريق الزراعى وكوبرى التوفيقية العلوى على طريق اسكندرية الزراعى.

وتعمل الوزارة حاليا ضمن خطتها للعامين المقبلين على تنفيذ استثمارات بقيمة 52 مليار جنيه منها مشروعات بإجمالى 1280 كيلومتراً ضمن المرحلة الثالثة للمشروع القومى بتكلفة 14 مليار جنيه، ومشروعات لتطوير الشبكة الحالية بإجمالى أطوال 2500 كيلومتر بتكلفة 16 مليار جنيه وكذلك تنفيذ 10 محاور على النيل بإجمالى أطوال 200 كيلومتر بتكلفة 20 مليار جنيه وتنفيذ 20 كوبرى علوى بتكلفة 2.5 مليار جنيه.

ويعد من أهم مشروعات الطرق التى يتم تنفيذها ضمن المرحلة الثالثة للمشروع القومى مشروع تنفيذ وتطوير طريق القاهرة – أسيوط الصحراوى الغربى بطول 400 كيلومتر، وازدواج وصلتى ربط طريق الصعيد - البحر الأحمر بسوهاج واسيوط بطول 180 كيلومتراً، وازدواج طريق ساحل البحر الأحمر –سفاجا- مرسى علم بطول 213 كيلومتراً، وربط طريق السويس بنفق الشهيد احمد حلمى بطول 24 كيلومتراً، وازداوج طريق الوحات – 6 أكتوبر بطول 300 كيلو متر، واستكمال طريق الخدمة بطريق القاهرة – السويس من الطريق الدائرى الاقليمى إلى الطريق الدائرى القائم بطول 37 كيلومتراً.

أمَّا مشروعات المحاور النيلية التى يجرى تنفيذها فى الوقت الحالى، فهى مشروع إنشاء المرحلة الثانية من محور على النيل بسوهاج بتكلفة 900 مليون جنيه، ومشروع تنفيذ كلابشة على النيل فى أسوان ومشروع محور عدلى منصور بمحافظة بنى سويف بتكلفة مليار جنيه ومحور سمالوط بتكلفة 1.45 مليار جنيه ومحور ديروط بتكلفة 1.7 مليار جنيه ومحور قوص بتكلفة 1.2 مليار جنيه، ومحور دراو بتكلفة 1.3 مليار جنيه، ومحور الفشن بتكلفة 1.5 مليار جنيه ومحور المشير أحمد إسماعيل بتكلفة 5 مليارات جنيه ومحور الدائرى الأوسطى بحلوان بتكلفة 4.2 مليار جنيه.

وكان الدكتور هشام عرفات.. وزير النقل، قد أكد فى تصريحات صحفية، إن مشروعات الطرق والكبارى والمحاور التى تنفذها الدولة فى الوقت الحالى سيكون لها بالغ الأثر فى تغيير وجه الحياة فى مصر، سواء من حيث تسريع وتيرة التنمية أو من خلال الارتقاء بمنظومة النقل وتقليل معدلات الحوادث على الطرق ووقف نزيف الخسائر فى الأرواح نتيجة التردى الشديد فى حالة الطرق التى كانت معلومة للجميع من قبل، مضيفا أن هذا أمر انتهى للأبد وأصبح من الماضى.

وأضاف الوزير أن تقرير التنافسية الدولية للعام الحالى 2017-2018 يكشف عن تقدم مصر بمستويات قوية مقارنة بعام 2014-2015 حيث يشير التقرير إلى التحسن فى جودة الطرق من المركز 118 إلى المركز 75 وكذلك التحسن فى البنية التحتية للموانئ من المركز 66 إلى المركز 41 وتحسِّن فى جودة إمدادات الكهرباء من المركز 121 إلى المركز 63 وتحسن فى جودة البنية التحتية من المركز 125 إلى المركز 71، مشيرا إلى أن هذه المؤشرات تكشف حجم المجهودات التى بذلتها الدولة على مدار 4 سنوات وتأتى كاشفة للرؤية التى تسير الدولة فى تنفيذها.



موضوعات متعلقة

اخر الاخبار