رؤساء أجهزة مدن الجيل الرابع بالصعيد يكشفون خططهم الاستثمارية لـ «العقارية»

23/09/2018 - 3:02:34

كتبت: منى البحراوى

تولى القيادة السياسية اهتماما كبيراً بمدن الجيل الرابع إيماناً منها بدور هذه المدن فى توفير فرص حياة أفضل للمواطنين من خلال مجابهة النمو غير المخطط فى مصر، وتوفير فرص للسكن والاستثمار والعمل، حيث أعلنت الدولة عن إقامة 20 مدينة جديدة، من مدن الجيل الرابع، بمساحة إجمالية حوالى 580 ألف فدان، ومن المتوقع أن تستوعب حوالى 30 مليون نسمة، بجانب توفير ملايين من فرص العمل المباشرة وغير المباشرة.

وفى إطار توجه الدولة نحو الاهتمام بصعيد مصر، كان لمدن ومحافظات الصعيد نصيب كبير من هذه المجتمعات الجديدة، حيث يتم إنشاء 5 مدن جديدة بمحافظات الصعيد وهم: مدينة ملوى الجديدة على مساحة 18400 فدان، ومدينة غرب أسيوط «ناصر» على مساحة 6 آلاف فدان، ومدينة غرب قنا الجديدة تقع على مساحة 9 آلاف فدان، ومدينة الأقصر الجديدة حوالى 10 آلاف فدان، ومدينة توشكى الجديدة حوالى 2000 فدان.

وحرصت «العقارية» على التعرف من خلال رؤساء أجهزة تلك المدن على أهم الفرص الاستثمارية المطروحة، لاسيما فى ظل رغبة الكثيرين منهم  فى الخروج باستثماراتهم خارج نطاق القاهرة الكبرى وما يجاورها من مدن خاصة بعد اشتداد حدة المنافسة بين المستثمرين على جذب العملاء فى المدن الجديدة من الجيل الأول والثانى.

فى البداية.. كشف المهندس ياسر عبدالله.. رئيس جهاز مدينة ناصر «غرب أسيوط الجديدة» أن إجمالى استثمارات المدينة حتى الآن يقدر بـ 3.5 مليار جنيه، موضحا  أن هذه الاستثمارات يتم ضخها فى 3 مشروعات رئيسية، ويتمثل المشروع الأول فى مشروع الإسكان الاجتماعى وسكن مصر بإجمالى استثمارات تقدر بـ 765 مليونا.

وأضاف انه بالنسبة لسكن مصر يتم تنفيذ 60 عمارة سكنية بإجمالى وحدات تقدر بـ 1440 وحدة  بمساحة 115 مترا، حيث يتم تنفيذ هذا المشروع من خلال 3 شركات مقاولات وهم شركة مكة أسيوط وتنفذ 27 عمارة، وشركة خلفاء مكرم 27 عمارة، وشركة الهاشمية 6 عمارات.

أما الإسكان الإجتماعى فيضم 66 عمارة بإجمالى 1584 وحدة سكنية بمساحة 90 مترا للوحدة الواحدة يتم تنفيذها من خلال 3 شركات مقاولات وهم مكة أسيوط 26 عمارة والخلفاء مكرم 26 عمارة الشركة الهاشمية حوالى 14 عمارة، موضحا أن نسبة الإنجاز فى هذه الوحدات وصلت إلى ٪50، ومن المقرر أن يتم الانتهاء من تنفيذها بالكامل فى شهر مايو القادم.

وقال عبدالله: أما المشروع الثانى فهو عبارة عن تنفيذ البنية الأساسية لإجمالى المرحلة الأولى بإجمالى استثمارات تقدر بـ 1.8 مليار جنيه، موضحا أن هذه الأعمال تتضمن شبكات مياه بطول 52 كم وصرف صحى بطول 51 كم وشبكة طرق بطول 60 كم وشبكة رى بطول 62 كم، وأيضا تنفيذ محطة مياه بطاقة إنتاجية تقدر بـ 25 ألف متر مكعب فى اليوم كمرحلة أولى،  هذا بالإضافة إلى تنفيذ خط مياه ناقل بطول 17 كم.

وأكد أنه يجرى حاليا أعمال الحفر وشبكات الطرق، حيث إن مدة تنفيذ المشروع تصل إلى 18 شهرا، ومن المقرر الانتهاء من تنفيذ المشروع فى شهر يونيه 2019، لاسيما أنه حتى الآن يعمل 176 معدة بالموقع فى تنفيذ أعمال القطع والردم بمسارات الطرق، وتم تنفيذ بئر لمد المشروع بالمياه، كما تم اعتماد مواسير الشبكات وجارى التوريد والبدء فى تنفيذ أعمال الشبكات.

وبالنسبة للمشروع الثالث أوضح عبدالله أنه عبارة عن طريق يربط الطريق الصحراوى الغربى عند المطار بالطريق الشرقى  بطول 22 كم بإجمالى تكلفة إنشائية تقدر بـ 932 مليون جنيه، حيث تتولى شركة المقاولون العرب تنفيذه فى الوقت الحالى تحت إشراف جهاز التعمير التابع لوزارة الإسكان، موضحا أنه كان من المقرر الانتهاء من تنفيذ هذا المشروع فى آخر شهر ديسمبر القادم، ولكن نتيجة لبعض العوائق ونزع الملكية سيتم زيادة المدة 3 أشهر إضافية لينتهى تنفيذه فى  مارس المقبل.

وأضاف رئيس جهاز مدينة ناصر  أن إجمالى مساحة المدينة تقدر بنحو 6600 فدان طبقا للقرار الجمهورى بإصدارها، حيث تقع المرحلة الأولى من المدينة على مساحة 1600 فدان وهى ما يتم تطويرها حاليا، وتضم 27 ألف وحدة سكنية، بينما تشتمل المرحلتان الثانية والثالثة على «6680 وحدة إسكان اجتماعى- خدمات تعليمية وترفيهية ودينية وصحية- منطقة للصناعات الصغيرة والمتوسطة- مدينة طبية بمساحة 37 فداناً- جامعة تكنولوجية بمساحة 185 فداناً- مدينة رياضية أوليمبية بمساحة 140 فداناً- خدمات تجارية وحكومية وإدارية ومولات- منطقة لوجيستية»، مضيفا أن هناك تعليمات مشددة من رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولى بالانتهاء من تطوير المرحلة الأولى من المدينة فى عام 2020.

وأكد عبدالله أن الجهاز تلقى عددا من الطلبات من جانب المستثمرين للحصول على أراضى بنظام التخصيص فى المدينة ، حيث وصل عدد الطلبات حتى الآن ما يقرب من 10 طلبات للحصول على أراض بالمدينة بمساحات تبدأ من 17 فدانا وحتى 25 فدانا نشاط عمرانى متكامل، كاشفا عن أنه تم قبول شركة كاسيل للحصول على قطعة أرض لإقامة تجمع عمرانى سكنى بالمدينة، حيث يتم حاليا تسعير الأرض.

وأشار إلى أنه يجرى حاليا تخصيص قطعة أرض لإقامة جامعة كندية على مساحة 27 فدانا، مؤكدا أن قرب هذه المدينة من المطار منحها قيمة مضافة، لاسيما أن مخطط المدينة أيضا يتضمن إنشاء ميناء جاف ومنطقة صناعية، وأيضا حى كامل للمبانى الحكومية وحى أعمال، وإنشاء منطقة أولمبية كبيرة على مساحة 140 فدانا.

تجدر الإشارة إلى أنه صدر قرار رئيس الجمهورية رقم «78» لسنة 2017 بتخصيص مساحة 6006.2 فدان لإقامة مدينة ناصر «غرب أسيوط»، ومن المقرر أن تشتمل على نحو 90 ألف وحدة سكنية.  

ومن جانبه كشف المهندس أحمد رشاد.. رئيس جهاز مدينة أسوان الجديدة والمشرف على جهاز مدينة توشكى الجديدة عن أن إجمالى قيمة الاستثمارات فى المدينة تقدر حتى الآن بحوالى مليار جنيه، موضحا أن هذه الاستثمارات تتضمن مجال الإسكان حيث يجرى تنفيذ 612 وحدة إسكان متوسط بمساحة 143 مترا مربعا تقريبا، بالإضافة إلى 612 إسكان اجتماعى بمساحة 113 مترا مربعا يتم تنفيذها على الطراز النوبى، وذلك بإجمالى استثمارات تقدر بـ 490 مليون جنيه.

وأوضح أن قيمة الاستثمارات فى مجال الخدمات يبلغ 60 مليون جنيه والتى تتضمن تنفيذ وحدة صحية ومسجد يسع لـ 500 مصلى ومدرسة تعليم أساسى وسوق تجارى ونادى اجتماعى، هذا بخلاف الاستثمارات فى الطرق والبالغة 65 مليون جنيه.

وأضاف أن الجهاز يقوم بتنفيذ المرافق والبنية التحتية للمرحلة العاجلة من المدينة والتى تقام على مساحة 105 أفدنة، وتشمل منطقة صناعية على مساحة 20 فدانا، موضحا أنه يتم تنفيذ شبكة مياه بطول 11 كيلومترا وباستثمارات تبلغ 8 ملايين جنيه، هذا بالإضافة إلى مأخذ مياه على ترعة الشيخ زايد بطاقة إنتاجية تقدر بـ 75 ألف متر مكعب فى اليوم باستثمارات تبلغ 40 مليون جنيه، وكذا خط ناقل مزدوج بطول 7 كيلومترات باستثمارات 75 مليون جنيه، وأيضا محطة تنقية مياه بطاقة 10 آلاف متر مكعب فى اليوم باستثمارات 30 مليون جنيه.

وبالنسبة لشبكة الصرف الصحى أوضح رشاد أنه يتم تنفيذها باستثمارات 8 ملايين جنيه، فضلا عن محطة رفع صرف صحى بطاقة تقدر بـ 5 آلاف متر مكعب فى اليوم، وأيضا خط طرد باستثمارات 100 مليون جنيه، ومحطة معالجة ثلاثية باستثمارات 100 مليون جنيه، موضحا أنه يتم حاليا إنشاء شبكة كهرباء متوسط ومنخفض باستثمارات 80 مليون جنيه.

وأضاف أن المخطط الاستراتيجى للمدينة تتضمن أراضى للمستثمرين بنشاط عمرانى متكامل، حيث تقع تلك المنطقة على مساحة 50 فدانا، ولكن لم يتم تخصيص أى قطعة منها للمستثمرين حتى الآن، مشيرا إلى أن مساحة مدينة توشكى الجديدة تبلغ حوالى 2000 فدان، حيث تضم المرحلة الأولى حوالى 1200 وحدة سكنية «اجتماعى– متوسط»، بالإضافة إلى الأنشطة الخدمية المتنوعة، كما تتضمن منطقة صناعية بمرحلة الترفيق، بالإضافة إلى منطقة لوجيستية، ومنطقة جمعية المستثمرين الصينيين بمصر، وأنشطة تصنيع غذائى.

وأكد المهندس مصطفى سعيد أحمد.. رئيس جهاز مدينة طيبة الجديدة والمشرف على جهاز تنمية مدينة الأقصر الجديدة عن أنه تم إسناد أعمال التخطيط الاستراتيجى لمدينة الأقصر الجديدة  للمكتب الاستشارى كونكت مخططون معماريون، لاسيما أنه قد صدر مؤخرا قرار رئيس الجمهورية رقم 256 لسنة 2018 بشأن تخصيص مساحة 9675.43 فدان من الأراضى المملوكة للدولة ملكية خاصة بناحية محافظة الأقصر لصالح هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، لاستخدامها فى إقامة مجتمع عمرانى جديد «مدينة الأقصر الجديدة».

وأوضح أن المدينة ستضم مناطق سكنية وترفيهية وخدمية، بالإضافة إلى تخصيص منطقة لوجيستية كبرى، لاسيما أنها قريبة جدا من مطار الأقصر والطريق الصحراوى الأقصر سفاجا، حيث إنها من المنتظر أن تصبح امتدادا طبيعيا لمحافظة الأقصر، مؤكداً أن المكتب الاستشارى يقوم حالياً برفع الأعمال المساحية والتصوير الجوى لكامل مساحة المدينة تمهيدا للبدء فى أعمال التصميم، حيث يجرى حاليا الانتهاء من المخططات اللازمة لبدء التنفيذ.

ومن ناحيته كشف المهندس رضوان عبدالرشيد.. رئيس جهاز مدينة قنا الجديدة أن المساحة الكلية لمدينة غرب قنا الجديدة  تقدر بنحو 9 آلاف فدان، مشيرا إلى أنه تم طرح 20 عمارة سكنية فى منطقة غرب قنا ضمن مشروع «سكن مصر» بإجمالى 720 وحدة سكنية بمساحات تبدأ من 115 مترا للوحدة، وذلك باستثمارات تقدر بـ 216 مليون جنيه، بالإضافة إلى طرح 30 عمارة بإجمالى  720 وحدة إسكان اجتماعى باستثمارات تصل إلى 51 مليون جنيه كما أنه سوف يتم إنشاء مبنى إقامة للفتيات بغرب قنا باستثمارات تصل إلى 23 مليون جنيه.

وأكد أن الجهاز يقوم حاليا بتوصيل مرافق المرحلة الأولى من المدينة من مياه وصرف صحى وطرق والتى تقام على مساحة 700 فدان، وتضم أنشطة عمرانية متكاملة، وعمارات سكنية متنوعة «فاخر– سكن مصر– اجتماعى» بها  حوالى 10 آلاف وحدة سكنية، بالإضافة إلى الأنشطة الخدمية، مشيراً إلى أن موقع مدينة غرب قنا يتميز بقربه من شبكة طرق إقليمية تربطه بمختلف أنحاء الجمهورية، حيث تقع المدينة على الطريق الغربى قنا– القاهرة، ويتميز موقعها بالقرب من مدينة قنا الأم بمسافة حوالى 8 كم، ومن المقرر أن تستوعب المدينة نحو 550 ألفا.

وعلى جانب آخر تبلغ مساحة مدينة ملوى الجديدة 18400 فدان، وتبلغ مساحة المرحلة الأولى 1400 فدان، وتضم مناطق سكنية متنوعة «قطع أراضى للاستثمار العقارى- قطع أراضى مميزة- إسكان متوسط واجتماعى» إضافة إلى الأنشطة الخدمية.

 



موضوعات متعلقة

اخر الاخبار