4 شركات مالكة لأراضى «مثلث ماسبيرو» تحدد موقفها الأسبوع المقبل

13/03/2018 - 3:47:08

كتب: محمد زكريا

كشف صرح المهندس خالد صديق.. المدير التنفيذى لصندوق تطوير المناطق العشوائية، بأن مجالس إدارات شركات «الكويتية»، و«رمسيس للاستثمارات السياحية»، و«القابضة للتشييد والبناء»، و«الأعمال الهندسية» ستحدد يومى 19 و20 مارس الجارى الموقف النهائى من المشاركة فى تطوير مثلث ماسبيرو ومن المنتظر توقيع العقود النهائية بعد موافقة الشركات.

وقال إن تلك الشركات من ملاك أراضى «مثلث ماسبيرو» وتحصل على قطع أراض لتنميتها ضمن المخطط العام للمشروع بعد استقطاع مساحات للطرق والمرافق العامة، موضحا أن وزارة الاسكان حددت 6 شركات لتطوير 38.4 ألف م2 بالمشاركة، ضمن المشروع، منوهاً إلى أن المساحة موزعة على 11.6 ألف متر مملوكة لشركة «ماسبيرو للتنمية العمرانية»، و13.2 ألف متر تابعة لـ«الشركة السعودية عبدالله القصبى»، و3.9 ألف متر لـ«الشركة السعودية مشيرة كساب»، و2400 متر مملوكة لمدرسة الأرمن، التى تم بيعها لـ10 شركات،

وأوضح «صديق» أن شركتى «ديوب» و«جان عيد» وقعا نهاية الاسبوع الماضى اتفاقية التطوير، حيث تمتلك الأولى 5.8 ألف متر و1500 متر مربع للثانية، لافتاً إلى أن اللجنة المشكلة لحصر الأراضى وتحديد الأسعار بالمنطقة حددت الأسعار التى سيتم منحها لمالكى الأراضى، حيث تم تحديد سعر المتر المطل على شارع 26 يوليو بـ 70 ألف جنيه، بينما تتراوح أسعار متر الأراضى المطلة على شارع الجلاء بين 50 - 54 ألف جنيه

وأشار إلى أنه تم تقسيم المنطقة إلى 1200 قطعة، وتختلف أسعار كل قطعة عن الاخرى حسب موقعها والمساحة المحددة لها، لافتا إلى أن هناك عدداً من القطع تقع داخل المنطقة وهو ما يؤثر على انخفاض أسعارها لتتراوح بين 3 - 7 آلاف جنيه، كما أن هناك قطعاً تم تحديد السعر المبدئى لها بقيمة 25 ألف جنيه للمتر الواحد.

وأكد أن الأسعار التى تم الإعلان عنها هى أسعار مناسبة كونها مناطق تحت التطوير، لافتاً أنه سيتم يخصص 10 أفدنة من المساحة الاجمالية للمنطقة لبناء عمارات يتم تخصيصها للأهالى الذين يفضلون البقاء فى المنطقة، مشيراً إلى أنه سيتم التعامل مع كل مالك كحالة منفصلة وملاك القطع الصغيرة يمكنهم الحصول على أراضى بمدينة السادس من أكتوبر فى حالة تجاوز سعر التعويض المالى للقيمة التى ستحددها الوزارة للأرض البديلة.

وأضاف أن الملاك يمكنهم التوقيع على اتفاق بالمشاركة فى أعمال التطوير مع الدولة، أو عدم الاستكمال، ووقتها سيتم استصدار قرارات لنزع الملكية طبقاً للقانون، لتنفيذ مخطط التطوير، مقابل التعويض المالى أو الحصول على أرض بديلة فى مدينة السادس من أكتوبر بنفس القيمة بأفضل منطقة بالمدينة.

وأكد أن مكتب الاستشارى الهندسى محمد صالحين يتولى إعداد المخطط العام لتطوير منطقة مثلث ماسبيرو، على أن يتم تحديد الاستخدامات المستقبلية للأراضى وآلية التنمية والتسويق بالتنسيق بين وزارة الإسكان ومحافظة القاهرة.



موضوعات متعلقة

اخر الاخبار