المستقبل وتطوير مصر يوقعان على اتفاقية شراكة لتنمية وتطوير 415 فداناً بـ "مستقبل سيتي"

20/12/2017 - 3:18:15


خلال المؤتمر الصحفي الذي أقيم بفندق فورسيزونز، أعلنت شركة تطوير مصر، شركة التطوير العقاري المصرية، عن توقيع اتفاقية شراكة مع شركة المستقبل للتنمية العمرانية لتطوير مشروع متكامل يتضمن منطقة عمرانية متعددة الاستخدامات والتي تُقام على مساحة 325 فداناً وتبلغ استثماراتها 28 مليار جنيه ويتم تطويرها على مراحل خلال 10 سنوات. كما تم توقيع عقد شراء لمساحة 90 فدان كمشروعات تعليمية تشمل جامعة ومدارس ب "مستقبل سيتي" باستثمارات تصل إلى 5 مليارات جنيه ليتم تنفيذها على مراحل خلال 8 سنوات. وتخطط شركة تطوير مصر لإطلاق المشروع رسمياً قبل الربع الثاني من 2018.

صرح المهندس /عصام ناصف-رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة المستقبل للتنمية العمرانية: " نحن سعداء بالتوقيع مع شركة تطوير مصر التى أثبتت أن لها فكر ورؤية مميزة فى التطوير العقارى حيث سيتم تطوير مشروع عمراني متكامل يشتمل على مركز أعمال يتضمن مساحات متنوعة تفى بمتطلبات السوق المختلفة كما تتضمن حضانات لريادة الأعمال ومنطقة تعليمية تشمل جامعة ومدارس ومساحات خضراء، مما سيتيح للمدينة فرصة فريدة وواعدة تميزها عن أي مدينة أخرى".

و اكمل ناصف إنّ مقترح تطوير مصر يتركز حول فكرة رئيسية هي أنّه كي تصبح المدن مستدامة ومزدهرة في ظل مفردات الاقتصاد المعاصر، يجب أن تتضمن على عدد من العناصر والمتغيرات الاقتصادية التي تضمن لها تحقيق أهدافها التنموية. يضيف ناصف: "إنّ هذا الأسلوب في التفكير يتخطى الأساليب التقليدية السائدة في قطاع التطوير العقاري، خاصة عند إقامة مراكز أعمالأو المشروعات التجارية لجذب العملاء المحتملين من الشركات وبالتالي المساهمة في خلق المزيد من فرص العمل للشباب". ويوضح ناصف أنه على الرغم من أنّ مثل هذا النوع من مراكز الأعمال يمكنه خلق عدد كبير من الوظائف وفرص العمل لمصلحة المجتمع، ومع وجود هذا التفكير، فإنّ مقترح تطوير مصر لإقامة هذا المشروع أثبت توافقه مع أهداف ورؤية شركة المستقبل .

كما أضاف : " إنّ التوقيع على عقد الشراكة مع تطوير مصر يمثل نموذجا آخر يؤكد سعينا للبحث عن حلول مرنة قابلة للتكرار للتعاون مع شركائنا من المطورين العقاريين في الوقت نفسه تسير كافة علاقاتنا التعاقدية في إطار محددات و معايير و رؤية محددة و مواصفات فنية مُلزمة ، و بشكل يُقدم لنا كافة الضمانات كمطور رئيسى لمستقبل سيتى ، و كذلك للمطورين العقاريين المتعاقدين معنا في تنمية و تطوير " مستقبل سيتي " .

ويوضح الدكتور/ أحمد شلبي-الرئيس التنفيذي وعضو مجلس إدارة شركة تطوير مصر رؤية الشركة في إقامة أحدث مشروعاتها بقوله: "إنّ ما نقوم ببنائه يعبر عن قيمنا وفلسفتنا المؤسسية. وليس من قبيل المفاجأة أن تتخذ شركة عقارية شابة مثل تطوير مصر قرار تطوير مشروع عمراني متكامل قلبه النابض بالحياة هو الكوليدج تاون والذي سبق وأعلنت عنه في مؤتمر صحفي قبل شهور قليلة فقط من تواجدنا اليوم لتدشين المشروع. ففي ذلك الوقت، كنا لا نزال نرسم الخطوط العريضة لهذا المشروع، وكنا نتطلع للتعاون مع الشريك المناسب لتحقيق هذا الهدف الطموح، وهذا ما وجدناه بالفعل ب " شركة المستقبل " لما لها من رؤية واستراتيجية واضحة وهو ما انعكس على حركة التنمية السريعة بمستقبل سيتى من حيث سرعة انجاز اعمال المرافق الاساسية وهو ما يؤكد صحة رؤيتنا وثقتنا بالمستقبل كشريك نجاح وداعم قوى لنا."

واستطرد قائلا :"وبأبسط صورة ممكنة يمكن تعريف المشروع الجديد بانه مشروع عمراني متكامل يجد فيه كل عميل جميع إحتياجاته بداية من الأحجام المتنوعة للوحدات والمساحات الخضراء الواسعة ومناطق التسوق ومجمع الأعمال بالأضافة إلي المنطقة الجامعية والمدارس. إنّنا في شركة تطوير مصر نؤمن بأهمية تطوير مجتمعات متميزة والتي لا تتمثل فقط في التصميمات العمرانية المختلفة ولكن تخلق تجربة حياتية متفردة لقاطنيها. إنّ تطوير مجتمع عمراني متكامل تكون الجامعة هي قلبه النابض ومركز أنشطته يمثل فكر جديد ومختلف في مصر كما يعكس روح الشركة وأهتمامها ببناء الإنسان والمكان."

يضيف شلبي موضحاً أهم النقاط المتعلقة بتطوير المشروع، " أننا سوف نقوم بإنشاء مناطق ذات كثافات بنائية مناسبة في المناطق المحيطة بالكوليدج تاون بحيث تصبح مراكز حضرية ومجتمعية نابضة بالحياة والأنشطة، تجاورها مناطق ذات كثافات منخفضة للاستخدامات السكنية تتضمن كل متطلبات الحياة العصرية، بما في ذلك المساحات الخضراء الفسيحة والهادئة، والتصميمات الهندسية الرائعة والتي تمنح جواً من الخصوصية وتوفر بيئة هادئة لقاطنيها. يقول شلبي: " ولتحقيق هذا الهدف، تتعاون تطوير مصر مع عدد كبير ومتنوع من الخبراء والأستشاريين المصريين والعالميين لمساعدتها في تطوير أسلوب ذكي لإقامة هذا المشروع المتكامل."

وليس من قبيل المصادفة أن تُعلن تطوير مصر عن إقامة هذا المشروع، حيث تمثل تطوير مصر إضافة قيّمة لسوق التطوير العقاري المحلي، ومن أهم مشروعاتها المونت جلالة في العين السخنة وفوكا باي في منطقة رأس الحكمة بالساحل الشمالي، وهما مشروعان كبيران يعكسان رؤيتها الرائدة والمبتكرة. بالإضافة لذلك، ومنذ انطلاقها في السوق المصري، أبدت تطوير مصر اهتماما خاصاً بالتعليم وريادة الأعمال كركيزتين أساسيتين لبرامجها المجتمعية، حيث قامت الشركة خلال العامين الأخيرين برعاية العديد من الأنشطة والفاعليات التي تضمنت تقديم جوائز للابتكار ودعم رواد الأعمال الشباب من خلال إقامة شراكات معهم، ورعاية عدد من المبادرات الشبابية والعديد من الأنشطة الأخرى التي ساهمت بشكل مباشر أو غير مباشر في دعم ومساعدة قضايا التعليم وريادة الأعمال.





موضوعات متعلقة

اخر الاخبار