«البنك الأوروبى» يوقع قرضاً تمويلياً بـ300 مليون دولار لتطوير السكة الحديد نهاية الشهر

15/05/2017 - 2:20:13

يستهدف البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية «EBRD» توقيع قرض تمويلى بقيمة 300 مليون دوﻻر بنهاية الشهر الحالى مع الهيئة العامة للسكك الحديدية لتوريد 100 قاطرة ضمن مشروع تطوير أسطول الشحن عبر السكة الحديد بدﻻ من استخدام الشاحنات البرية.

وقالت جانيت هيكمان المدير التنفيذى للبنك بمنطقة جنوب وشرق المتوسط ومدير مكتب مصر إنه سيتم إنشاء شركة تجارية للشحن عبر السكة الحديد بالتعاون مع الحكومة لتشجيع النقل عبر هذه الآلية.

وأشارت إلى أن البنك يولى اهتماما لعدد من القطاعات كالطرق والمطارات ومنظومة السكك الحديدية.

وقالت هيكمان: «على المستثمرين أن يأتوا للاستثمار فى مصر والوقت مناسب حاليا».

وأضافت أن البنك وافق الشهر الماضى على توجيه 16% من التمويلات بمصر إلى اﻻقتصاد الأخضر، ونعمل على رفع كفاءة استخدام الطاقة.

وذكرت أن البنك يعمل على تعزيز هيكل الاقتراض عبر إتاحة قروض ميسرة مقارنة بالبنوك التجارية ولدى البنك هيكل ميسر ما بين 10 و15 و20 عاما كما يقدم المشورة الفنية والمالية للمشروعات الصغيرة والمتوسطة بشكل يضمن نفاذ المنتجات للأسواق الخارجية.

وأشارت خلال الندوة التى نظمتها اللجنة القانونية بغرفة التجارة والصناعة الفرنسية اليوم الأحد ان من اهم المشروعات التى يمولها البنك تحسين منظومة البيئة فى شركات الأسمنت.

واضافت ان البنك يدعم مبدأ تخصيص استثمارات فى اسهم الشركات او بحصص سواء لمستثمر أجنبى يرغب فى الدخول الى السوق المصرى او مستثمر محلى ايضا.

ولفتت إلى أن الشمول المالى كان أحد محاور صندوق النقد فى مشاوراته مع الحكومة من خلال بعثة تقييم الأداء الاقتصادي.

وقالت إن قرار البنك المركزى بتحرير سعر الصرف إحدى السياسات الصحية ما يجعل الشركات فى مصر لديها قدرة أكبر على التنافسية بالإضافة إلى تحفيز الصادرات.

أشارت إلى أن البنك سيبدأ التفاوض مع الحكومة الأسبوع المقبل حول آليات تحفيز شركات تجارية جديدة للدخول إلى السوق المصرى.

وتابعت هيكمان: «على الرغم من حدوث صدمة أثرت على ارتفاع مخاطر الفائدة والعملة والقروض فى أعقاب بداية برنامج اﻻصلاح اﻻقتصادى الا ان اﻻقتصاد المصرى تمكن من امتصاصها».
واضافت ان اﻻستراتيجية التنموية الموقعة بين البنك والحكومة تراجع كل 4 سنوات بالتعاون مع الوزارات المعنية.



موضوعات متعلقة